0 مقالة


إغتيال روح تعز !جاءني مسرعا.. وأنفاسه تدق علی وتر الخوف. وعزف الالم وصوته يتقطع من بين كلماته ! أغتالوا صادق منصور؟! هب إلي الخبر كالصاعقة...
نشر منذ 3 سنوات و شهر و 21 يوماً | الأربعاء 26 نوفمبر-تشرين الثاني 2014 11:18 ص


مقالات الكاتب