متابعات
يمني يعود للحياة بعد وفاته ثم يموت مرة أخرى
متابعات
نشر منذ : 4 سنوات و شهرين و 7 أيام | الأحد 06 أكتوبر-تشرين الأول 2013 05:44 م

واقعة موت علي سليمان عياش وعودته إلى الحياة ومن ثم وفاته مجدداً، أدخلت الرعب في قلوب من حضر لوداع الجنازة بين أقاربه في واقعتي (العودة) ومن ثم (الممات).

عياش (38 عاماً) المتزوج من دون أولاد كان ضغطه ارتفع بسبب خلافات عائلية حدثت عصر أول من أمس، ما استدعى اسعافه إلى أحد المستشفيات الخاصة في مدينة باجل، وفور وصوله قام الممرض بحقنه ابرة مخدر على الرغم من رفض (عياش) لها، كونها ليست الابرة المطلوبة، لكن الممرض أصر على ذلك معتبراً أنها ابرة مخدر تسكن الألم موقتاً. وحال عودة عياش إلى منزله، أغمي عليه وتمت اعادته إلى المستشفى، فتم رفع التقرير على أنه قد توفي، ولف الحزن أسرته وأصدقاءه وزملاءه في مؤسسة مياه مدينة باجل، حيث كان يعمل، وتصاعدت دموع محبيه، وارتفع صراخ النساء من أسرته، وتم غسله والصلاة عليه والذهاب للمقبرة لدفنه عند الساعة التاسعة ليلاً، وأثناء الدفن وتوسعة القبر تحركت بعض أعضائه، فخاف البعض من الحاضرين بينما فرحت أسرته، خصوصاً زوجته وبقية أقاربه، وتحول الحزن إلى فرح، وتم استدعاء الدكتور للمقبرة وفحصه، والتأكيد أنه لايزال حياً، فزاد الفرح والسرور بين كل الموجودين، ثم أعيد إلى المستشفى ذاته ليتم حقنه بابرة مرة أخرى لكنه ما لبث أن فارق الحياة تماماً بعد توقف نبض قلبه، ما استدعى ثلاثة أطباء آخرين، منهم مدير مستشفى الكويت في باجل الحكومي، وأثناء فحصه، تم التأكيد أنه توفي، أي قرابة الساعة العاشرة والنصف ليلاً، وليس في الخامسة عصراً (كما حصل في المرة الأولى)، ما جعل عددا واسعا من أبناء باجل يتظاهرون أمام المستشفى الخاص ومحاولتهم اقتحامه، لولا منعهم من قبل شرطة المدينة، لكن المتظاهرين ظلوا حتى أغلق المستشفى الذي يصفونه بالمسلخ حيث غالباً ما تتكرر فيه حوادث الموت بعد العلاج مباشرة.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 5
    • 1) » قصتي مع صديقي الحداد وقد نصحته ولم يسمع للنصح لان لادولة عندنا
      عدنان فشل ذريع اعرف شخص كان حداد وفجأة سألته اين تعمل قال في مستشفى الغريب انه يضرب ابر واصبح يشخص العلاجات ومن ثم بعد فترة لقي مستثمر خليجي واصبح مدير هذه المستشفى التي لن اذكر اسمها من اجل لاتكون فتنه فهل هذا يعقل من دولة لاتعي ولا تهتم لشعبها هل يعقل ان يكون حداد ويذهب به الطموح لكي يعالج المرضى فهي ليست مهنته ولكن الاهم المال والطموح على ارواح اليمنيين لهذا السبب لن يرحمنا التاريخ ولا تقولون وتمرحون على عقولنا بتنديدات واعياد انا يمني واسأل التاريخ عني انا يمني فعلا تاريخ اسود كأصحابه المرضى وتجاره الجشعين ومسؤوليه المتنفذين
      4 سنوات و شهرين و 7 أيام    
    • 2) » ريمة
      عباد بن على الجبري حياة الناس بمستشفيات اليمن لاتسوى شى وتجد المستشفبات باليمن كانه عزب عمال والسبب مافى رقابه من وزاره الصحة ياناس مافى حكومه عندنا وزارات اسم فقط ( فى مستشفى الخليل- شارع بينون - صنعاء - مستشفى الخليج الان عباره عن مسلخ ماعز - يخدور المرضى وعلى طول الى المقبرة ماشاء الله مقبرة الرحمه قريب . والدليل موجود لمن احب ان يتاكد .
      4 سنوات و شهرين و 7 أيام    
    • 3) » الحل في متناول الايدي
      يتم رفع دعوى ضد احد المستشفيات( من نوع مسلخ) واذا كان لا يملك الاشخاص الواقع عليهم الخطأ فليتكاتف من حوله لان هذه مصلحة عامة
      ويتم نشر القضية في الصحف ومختلف وسائل الاعلام لتصل الى كل طبيب وممرض

      او ان يتم تبني هذه الفكرة من قبل مجموعة من المهتمين ويتتبعون مثل هذه الحوادث ويتواصلوا مع اصحابها ويتم الترافع نيابة عنهم

      وصحيح ان القضاة فيهم مفسدون ولكن ان تم تعميم وتداول القضية في وسائل الاعلام ومتابعة مجرياتا اولا بأول ستتغير الامور
      والمثل يقول العبد يقرع بالعصى

      وهذه هي الرقابة المجتمعية اذ ان وزارة الصحة لا ننتظر منها شيء كهذا
      4 سنوات و شهرين و 6 أيام    
    • 4) » EL_SAQR@YAHOO.COM
      WATCHER رفع دعوى ضد احد المستشفيات( من نوع مسلخ) .........هاها كلها مسالخ اصلا بلا استثناء
      4 سنوات و شهرين و 4 أيام    
    • 5)
      محمد فاضل عليهم التأكد مرة أخرى في القبر لأنه يمكن ما مات والإبرة تسكت القلب .. ويراجعوا مستشفى ثاني غير المستشفى المذكور..
      4 سنوات و شهر و 26 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية