من هي المرأة في لوحة الموناليزا؟
متابعات
متابعات

كتشف باحثون ايطاليون ثلاث جثث في مقبرة قديمة في فلورنسا، ما يجعلهم أقرب من تأكيد هوية المرأة التي يعتقد أنها وراء شهرة لوحة ليوناردو دا فينشي، "موناليزا" والتي تعرف أيضا باسم "لا جيوكوندا".

وأفاد بيان صادر عن السلطات في فلورنسا أن الباحثين حفروا تحت قبر في كنسية الشهداء القديسين في 6 آب/أغسطس الحالي. وتعود المقبرة إلى أسرة تاجر الحرير في فلورنسا، فرانشيسكو دل جيوكوندا، الذي يعتقد أن دافينشي رسم زوجته الثانية ليزا جيرارديني.

وأشار البيان إلى أن فريق الباحثين الذي يشرف عليه الباحث الايطالي سيلفانو فينسيتي، يعتزم إجراء تحاليل مادة الحمض النووي على العظام الموجودة في المقبرة، ومقارنتها بمادة الحمض النووي في جثث ثلاث نساء دفن في الدير.

ويسعى الباحثون إلى إثبات أن العظام في المقبرة تعود لشخص تربطه صلة دم بموناليزا، وأن يكون على الأرجح ابنها بيرو.

وقال فينسيتي في الوقت الذي عثر فيه على الهياكل العظمية في الدير العام الماضي، إن رسم صورة لوجه الهيكل العظمي لديه هامش خطأ بين 2 و8 في المائة.

ويعتقد الباحثون أن جيرارديني، كانت في بداية العشرينيات، في الوقت الذي رسمها فيه دافينشي.


في الخميس 15 أغسطس-آب 2013 08:23:16 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://video.marebpress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://video.marebpress.net/articles.php?id=