بلا قيود تطالب بمعاقبة 6 افراد بقسم النصر عذبوا احد مهجري الجعاشن بوحشية

الإثنين 18 أكتوبر-تشرين الأول 2010 الساعة 05 مساءً / مأرب برس - خاص
عدد القراءات 15737

ادانت منظمة صحفيات بلا قيودما تعرض له المواطن فؤاد أحمد ناجي أحد مهجري الجعاشن من تعذيب وحشي من قبل أفراد الأمن في قسم النصر بالحي السياسي بصنعاء لمدة ثلاثة ايام على خلفية مشاركته في المسيرة السلمية المطالبة بإعادة مهجري الجعاشن إلى ديارهم وإنصافهم والتي نظمتها منظمة صحفيات بلا قيود الثلاثاء الماضي 12-10-2010.

 وأكدت المنظمة في بيان لها، أن فؤاد احمد ناجي والذي يرقد الآن في المستشفى الأهلي بصنعاء مقعد عن الحركة بعد تعرضه للتعذيب الوحشي من قبل خمسة من أفراد الأمن وعلى رأسهم النقيب (رشاد المصري) ظلوا يجتمعون على تعذيبه حتى الصباح بكافة الوسائل بالحرق بأعقاب السجائر والصعق بالكهرباء والماء البارد واللطم والضرب بأعقاب البنادق في عملية وصفتها "وحشية وجبانة" لم نكن نتوقع ان هناك من لا يزال يستخدمها من أجهزة الامن في اي دولة بوليسية في العالم.

واشرت المنظمة الى ان الاعتداء والاعتقال والتعذيب الوحشي الذي تعرض له المواطن فؤاد يعد اختراقاً للدستور والقانون والمواثيق الدولية التي تجرم التعذيب والاعتقال خارج القانون ويعد دليلا ومؤشراً على عدم قدرة السلطات على تنفيذ التزاماتها تجاه مختلف مواثيق وعهود حقوق الإنسان التي صادقت عليها.

 وطالبت المنظمة بالتحقيق مع المعتدين ومحاسبتهم وضرورة أن تطالهم يد القانون وتعويض المواطن فؤاد عما لحقه من أضرار وأذى جسدي ونفسي.

كما جددت دعوتها لإنصاف أبناء الجعاشن وإعادتهم إلى ديارهم وملاحقة شيخ الجعاشن ومليشياته على ما ارتكبوه من جرائم بحق المواطنين من ابناء الجعاشن.

إقراء أيضاً

اكثر خبر قراءة تغربة الجعاشن