وزير الخارجية الأمريكية يفجر موقفا صادما لخصوم الأخوان المسلمين

الأربعاء 14 يونيو-حزيران 2017 الساعة 10 مساءً / مأ رب برس - صنعاء
عدد القراءات 4743

قال وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون إن تصنيف جماعة الإخوان المسلمين كتنظيم بأكمله على لائحة الإرهاب سيعقد الأمور، موضحا أن الإخوان الذين يبلغ عددهم خمسة ملايين تم فصلهم إلى مجموعات عدة، وأن جزءا منها يحتلون مواقع رسمية في بلدانهم.

وفي شهادته أمام لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب الأميركي اليوم الأربعاء، قال تيلرسون إن الإخوان المسلمون الذين يبلغ عددهم نحو خمسة ملايين تم فصلهم إلى مجموعات داخلية فيما بينهم، وإن عددا من منظماتهم مستمرة بارتكاب العنف والإرهاب وتم تصنيفها على لائحة الإرهاب.

وأوضح وزير الخارجية الأميركي أن عددا من كبار قيادات الإخوان أصبحوا مسؤولين في حكوماتهم.

واستنتج تيلرسون من ذلك أن تصنيف جماعة الإخوان كتنظيم بأكمله على لائحة الإرهاب سوف يضيف تعقيدات لاحقا على حكومات مثل البحرين وحكومات أخرى تعترف بالإخوان ولديهم تمثيل فيها.

وأضاف "هؤلاء الأفراد يشجبون الإرهاب، لذا فإن النظر إلى الاخوان كمنظمة واحدة ومتكاملة وتصنيفهم بناء على ذلك سوف يعقد الأمور. بإمكاني القول لكم إننا نراقبهم ونعيد النظر بهذه القضية على الدوام لأن دولا أخرى تفتح هذا الموضوع معنا".