الهيئة العامة للأثار تدين الاعتداء على قلعة حيس التاريخية

الأربعاء 30 مايو 2012 الساعة 10 صباحاً / مأرب برس - سبا
عدد القراءات 18297

أدانت الهيئة العامة للأثار والمتاحف الاعتداء الذي تعرضت له القلعة التاريخية بمدينة حيس جنوب محافظة الحديدة من قبل أشخاص سيطروا بالقوة على مبنى القلعة وشرعوا في بناء مساكن في ساحتها وأروقتها الداخلية.

وطالب القائم بأعمال رئيس الهيئة مهند السياني في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) قيادة محافظة الحديدة بتحمل مسؤولياتها وسرعة وقف هذا الاعتداء على القلعة التي تعد من أهم القلاع التاريخية في المحافظة، وضبط الجناة وإحالتهم للنيابة... منوها بالقيمة التاريخية والحضارية للقلاع في مناطق اليمن بما فيها قلعة حيس التاريخية.

وحذر من استمرار السيطرة على القلعة وممارسة أي أعمال تشوه معالمها التاريخية... مؤكدا ضرورة سرعة تحرك الأجهزة الأمنية ووضع حد لهذا التصرف غير المسؤول.

وأكد السياني أن هذا الاعتداء على قلعة حيس التاريخية يأتي في محاولة من قبل بعض العناصر الفاسدة لإثناء الهيئة العامة للأثار والمتاحف عن مشروعها ورؤيتها الخاصة باستثمار هذه القلاع والمعالم كمتاحف وطنية للتراث والمورث التهامي بمدينة حيس وبيت الفقيه التاريخيتين.

 
إقراء أيضاً

اكثر خبر قراءة سياحة وأثار