اشتباكات بين الأمن المركزي وقوات النجدة في أبين ومناطق أخرى تشهد غياب أمني تام

الإثنين 28 يناير-كانون الثاني 2013 الساعة 05 مساءً / مأرب برس – خاص
عدد القراءات 12668
 

هاجمت قوات تابعة للأمن المركزي مبنى شرطة النجدة بمحافظة أبين, ظهر اليوم الاثنين؛ لإخراج عدد من أفراد الأخيرة المتواجدين فيه منذ خروج عناصر القاعدة من زنجبار قبل حوالي 7 أشهر.

وعلمت «مأرب برس» من مصادر محلية في زنجبار أن تبادلًا كثيفًا لإطلاق النار بين قوات الأمن المركزي وشرطة النجدة أثار هلعًا في صفوف المواطنين, فيما لم تشر المعلومات إلى سقوط ضحايا.

وهرعت عناصر تابعة للجان الشعبية إلى موقع الاشتباك, وتمكنت من تطويق المكان وفرض سياج أمني كبير حوله, وطالبت بتسليم المتسببين في المشكلة.

وتشهد مناطق مختلفة من أبين أحداثًا واشتباكاتٍ متكررة وسط غياب تام للأجهزة الأمنية بالمحافظة التي شهدت في أوقات سابقة معارك طاحنة بين الجيش اليمني وعناصر تنظيم القاعدة استمرت أكثر من عام.

 
إقراء أيضاً

اكثر خبر قراءة الحرب على القاعدة