سدني ...اليمن ...بغيرها ينكسر شموخي
بقلم/ الحسن الجلال
نشر منذ: 8 سنوات و 4 أشهر و يوم واحد
السبت 18 يونيو-حزيران 2011 05:17 م

*خارج فضاءات التكوين ...ينتصب اليمن وطناً حين لم يكن في الارض وطناً سواه...يكتب للبشرية تأريخها الضارب في القدم ويعطي الحضارات وجهها الازلي...أرخ بوجوده الزمان قدرات حوله الحقب ومرت به القرون....مضئياً في وجه الشمس أول عشاقها واقدمهم وأطولهم بقاء ووفاء ومحبة ..

*أنه اليمن وطن عجز الانسان ان يكتب تأريخه وكيف هو تأريخ الانسان على ترابه ..مشى الغابرون بفرحة الوجود وطمع الخلود وفي ربوعه عاش الراحلون يزرعون الارض عشقاً فتعطيهم عزة ورخاء..وطن لاتطاوله الاوطان ومكان لايشبهه في الارض مكان...وجود يتنفس بجباله ووديانه وغيوله ...فينضح عطراً يسلب العقول يأسر الانظار....

*أنه اليمن ..أرض ظلت للخير عنواناً فكساها الخير منه اسماً...أنه اليمن أرض مدحتها السماء...وباركها أعظم الانبياء...عدوها مخذول ..فيها الحكمة ومنها الايمان...اليمن وطني ياصانع التأريخ ...وحدك من كل الاوطان لاتصنعه الرجال بل أنت تصنع الرجال...تجلو عن وجهك الوضاءاثار الحمقى والاغبياء...تبعث من الرماد كعنقاء اسطورية...لا سبيل للموت اليك...

أنه اليمن ..نشيخ ولا يشيخ هو ...نولد فيه فيرعانا...نكبر فيمنحنا بعضاً من قوته ...وحين نتحامق عليه بقوتنا يسترنا بمحبته...نتعلم منه الصبر ويعلمنا ان الشمس وان طال الليل ستشرف أبدا...ويعلمنا ان القادم احلا...ويعلمنا ان زمان الارض زمان عفى فيه الافضل...وزمان اليمن زمان اخر فيه حتماً الافضل ..حتماً يأتي...لن نيأس يايمن العظماء...سنفتش فيك عن الافضل وسنقهر عتمة هذا الليل ...وسنعبد للشمس طريقاً كي نبعث منك أيا وطني عزة ماضينا مستقبل...

ومضة

مهما تقدموا ومهما كانت بلادهم واراضيهم اجمل ستظل اليمن أرضي.. نبضي ...مقامي.. عشقي..هيامي ..جنوني..حبي..حياتي..موتي..ففيها اشعر بالحنان وبغيرها ينكسر شموخي وعزتي ..