تحية للعظماء
بقلم/ ريما كامل الحسامي
نشر منذ: 8 سنوات و 6 أشهر و 9 أيام
الأربعاء 06 إبريل-نيسان 2011 10:39 م

إن من المتوقع لشعب عانى من الظلم والاضطهاد عشرات السنين أن يقتل فيه كل معنى جميل ،وأن تكبح منه الإرادة ، وأن تدفن فيه الحرية وأن تموت الهمة ،وأن يصبح كيان لا لون له ولا طابع .

كان من المتوقع لهذا الشعب أن يفقد فطرته السليمة ، وأن تضيع منه المناهج ، وتسلب منه القيم .

لكن ما رأيناه في ثورة الكرامة ... ثورة الحرية ... ثورة التغيير ... ثورة الشعب اليمني العظيم ... حطم كل هذه التوقعات بل أذهل جميع الكتاب والسياسيين والمؤرخين في هذه الروح النادرة التي تسري في أوصال هذا الشعب العظيم ودمائه .

هذا الشعب الذي تخلى عن سلاحه وذخيرته في منزله وذهب إلى ساحات التغيير بصدور عارية وعقول راقية ونفوس أبية تطالب بالحرية والكرامة والتغيير .... فتحية لكم أيها العظماء .

رأينا عظمتكم في تلك الساحة الرائعة ساحة العزة . ساحة الشرف . ساحة الشموخ .

ساحة الشهداء(ساحة التغيير)

رأينا آلاف اليمنيين بل مئات الآلاف هناك من كل التيارات والطوائف ومن كل الفئات والطبقات الكل يجمعهم هدف واحد ومطلب واحد (إرحل ) .يجتمعون هناك متلاحمين متآزرين متناسقين . لقد ضربتم أروع الأمثلة في الأخلاق الحضارية العجيبة .

فما أعظمكم يا شباب التغيير

رأيناكم وأنتم تنظمون اللجان الأمنية على مداخل ساحة التغيير وتحرصون على النظام والأمان فيها . فتحية لرجال اللجنة الأمنية الصامدين .

رأيناكم وأنتم تتكاتفون وتتعاونون في تلك الساحة وتقتسمون الطعام فيما بينكم تستعينون بتلك اللقيمات على النضال والصمود .......... فتحية لكم أيها العظماء رأيناكم وأنتم تقومون بإنشاء مستشفى ميداني لعلاج المصابين والجرحى فتحية لكل الأطباء الشرفاء المناضلين

رأيناكم وأنتم تنظمون لجنة إعلامية تعمل برامجها على مدار اليوم ببراعة واضحة متنقلة بين الترفيه والتوعية . فتحية لهؤلاء الإعلاميين المبدعين وياللحزن والأسى عندما رأيناكم وقدانهال عليكم غضب السلطة وسلطوا عليكم بلاطجتهم ورجال الفزع (أمن النظام ) يحملون عليكم السلاح الأبيض والحجارة والرصاص الحي ولم يكتفوا بهذا فحسب بل أطلقوا عليكم قنابل الغاز السام المحرم دوليا فأصبحنا لا نعلم هل نحن في اليمن أم في غزة ؟! وهل نحن نواجه نظاما يمنيا مسلما يحكمنا أم نواجه صلفا صهيونيا متغطرسا يحتلنا .

رأيناكم وأنت مصابون في رؤوسكم بل وحتى في أعينكم ومع هذا كله تستمرون تضمدون جراحكم وتقاومون من جديد . لم يخيفوكم ولم يرهبوكم . فما أعظم ثباتكم وما أروع إصراركم وما أجمل اتحادكم في ساحة التغيير شماليين وجنوبيين . قبليين ومدنيين .

حزبيين ومستقلين .سنيين وحوثين دون شقاق أو فتنة لا نزاعات بينكم ولا اختلافات بل تجتمعون على شعار واحد [ الشعب يريد إسقاط النظام ] . لقد ضربتم بأخلاقكم هذه أروع الأمثلة يا شعب اليمن العظيم . فأنتم شعب أصيل... وروح راقية...وهمة عالية...وحكاية لاتنتهي .وكما قال عليه السلام :\\\\\\\\\\\\\\\"خير رجال الأرض

رجال اليمن \\\\\\\\\\\\\\\"

فتحية لكم يا خير رجال الأرض .

اللهم استعملهم لنصرة دينك ، ولخدمة شريعتك ، وأعزاللهم بهم الإسلام والمسلمين.

Rema.kamel@hotmail.com

مشاهدة المزيد