آخر الاخبار

قوات ”طارق صالح“ تعلن ضبط خلية تجسس في المخا عاجل: رئيس الوزراء اللبناني يعلن استقالة حكومته ويكشف عن ”منظومة فساد أكبر من الدولة“ انتصارات لـ”الشرعية“ في ”قيفة“.. اعتقال قيادي حوثي ومصرع العشرات وتحرير مناطق واحراق أطقم ودبابات مصير قانوني مخيف ينتظر شابة سعودية استنسخت واتساب زوجها وتجسست عليه 9 أشهر ..ويل لكل زوجة سوف تتجسس بعد اليوم إضرام النيران وإغلاق للطرقات.. عدن تنتفض ضد ”الانتقالي الجنوبي“ انجاز سعودي جديد في مجال الطب وتجربة تجربة لقاح ضد كورونا قريباً تحذير عاجل: أمطار متفاوتة الشدة خلال الساعات القادمة في هذه المناطق.. تعرف عليها فيما مصدر في الأمانة العامة يعري الحوثيين بخصوص ”صافر“.. أمين عام جامعة الدول العربية يدق ناقوس الخطر ويطالب مجلس الأمن بالتدخل الفوري غضب يجتاح السعودية غيرة على عرض سعودية تحرش بها مراهق - شاهد بعد تحرك خليجي لاقناع الصين وروسيا لصفها ايران ترد على دول الخليج وتسخر من العقيمين والابواق

كل إناء بما فيه ينضح!!
بقلم/ علي العقيلي
نشر منذ: 8 سنوات و أسبوع
الخميس 02 أغسطس-آب 2012 09:51 م

ما يحدث هذه الأيام من تخريب وأعمال عنف وإخلال بالأمن في البلد بعد عدم معارضة ثورة الشباب الشعبية السلمية للحلول المقترحة المتمثلة في المبادرة الخليجية المتجلية في حكومة الوفاق والرئيس التوافقي والهيكلة القادمة يعبر عن عدم رضاء طرف ما، مما دفعه إلى القيام بثورة مضادة في جميع أشكالها، مضادة لثورة الشعب لكونها ثورة شخص، مضادة للثورة السلمية لكونها دموية، مضادة لثورة الإخلاق بأعمالها القبيحة ولافتاتها وإعلامها السخيف.

الزعيم علي عبد الله صالح! الرجل العملاق والمعجزة في تاريخ اليمن! اليوم يسطر آخر سطور تاريخة البطولي! بقيادة سرية لثورة دموية مضادة لثورة الشعب وزعامة مهيبة لمعارضة توعد بها معارضيه وهدد!!.

لم يلبث صالح طويلاً في معارضته ونضاله الدموي، حتى بدأ يفكر في القيام بثورة مضادة لثورة الشعب في ثياب ثورة المؤسسات، ليركب الموجة بداية بإعتصام أفراد النجدة أمام مبنى وزارة الداخلية، ولكن كل وعاء بما فيه ينضح، نضحت أخلاق صالح القبيحة وأفعاله المشينة من ذلك الإعتصام وغاب المفعول الثوري السلمي وأخلاق الشباب الثائر المثقف، فبدأت أعمال القتل والسلب والنهب والبلطجة من قبل أولئك الثوار الأشرار وانتهى الزخم الثوري لثورة صالح المضادة بأول أيامها تبددت بتصرفات الثوار الأشرار من قتل لحراسة الوزارة ونهب ممتلكاتها.

قتل حراسة الوزارة يعبر عن سلمية ثوار صالح الأحرار!!!

نهب ممتلكات الوزارة من خزنة وحتى مقاعد! يعبر عن السلوك الحضاري والإخلاقي الذي يتمتع به ثوار صالح الأحرار!!!

عبرت هذه الحادثة عن أخلاق الزعيم الثورية التي يتمتع بها، ودوره الكبير في دعم وتمويل الفئات المضطهدة من مشائخ مرتزقة، وقطاع طرق، وجنود مأجورين، ومسؤولين متسولين، واصحاب سوابق.

 يدفع إليهم اموالاً باهضة لتنمية المشاريع الصغيرة والدموية ويخشى شح المال عليهم أكثر مما يخشى الفقر على نفسه!.

وهكذا يملي الزعيم سطور بطولاته الأخيرة في دعم مشاريع مؤسسته الدموية في صنعاء وفروعها في المحافظات!! دعم بلا حدود، في غباء منتهي النظير، ليري العالم ماذا حل باليمن من بعده؟!

صالح من خلال أعمال القتل والتخريب يريد أن يثبت للشعب اليمني والعالم أجمع نجاحه في الحكم وفشل غيره، وهو في الحال يثبت للعالم مدى فساده وإجرامه، ويعبر عن نفسه الحاقدة على الوطن، فيما الشعب يبدي حلمه ووداعته، والرئيس يظهر جلده جلده، والحكومة تحاول أن تثبت وجودها.

يقتل الأبرياء، يستهدف المصالح العامة، ويخفي رأسه في التراب، فلا يرى نفسه والعالم يراه !!

فهنيئاً لصالح الغباء !! وهنيئاً له الحصانة !!!