حب الكراسي
بقلم/ عبد الله عزام الحارثي
نشر منذ: 11 سنة و شهر و يوم واحد
الخميس 20 مايو 2010 08:17 م

احترامي للمشاعر كيـف تصنـع جـو شاعـر

راعد افكـاره قوافـي بـارق إلهامـه حـروف

دفتر اوراقه صحـاري يابسـه والحبـر ماطـر

اجتماع احلاء العوامل جو مالـه مـن وصـوف

يا هجوس الشعـر هلَّـي وروي اوراق الدفاتـر

خلَّي اقـلام الكتابـه تشتكـي ضلـم الكفـوف

اقتلي شهـوه حقيـره العنـي شيطـان ماكـر

والهـوى طفَّـي نيـاره اهمديهـا بالنـجـوف

تستغيـث البنـت فينـا فينكـم ابنـاء الاكابـر

وينكـم ماتنقذونـي مالكـم عـنَّـي عــزوف

مُغْتصب عرَّاء جسدهـا طايحـه بيـدات كافـر

يقتل احلام البرائـه يهتـك اعـراض العفـوف

كان منها في حماها وحش متغطـرس وجايـر

احرق اشجار الحدائـق هـدم اركـان السقـوف

اعذرينـا يالبنيـه مـن يجيـب اهـل المقابـر

الرجال اهـل الحميـه اهـل قدحـات السيـوف

باعوا الدنيا الدنيـه واشتـروا طعـن الخناجـر

يعشقون الموت عشق الارض لمـزان القنـوف

ما تشوفي القدس فينـا يـا بنيـه كـم يناظـر

ينتظر منَّـا المحـرر ينتظـر فينـا الشغـوف

تنظر اعيانـه عددنـا تطـرب اذنيـه الحناجـر

لكن الاعداء بلحظـه يحجبـون الَّـي يشـوف

الوهن فينا تغلغـل والهـوى اعمـى البصايـر

والبصر دون البصيره ويـش ينفـع يالهنـوف

دام والغايه وسيلـه والحيـاه اغـدت مضاهـر

هذا في نهجـه منافـي هـذا فكـره فيلسـوف

كرسي السلطه هدفنا كيف اصير انسـان تاجـر

ون سألني يوم عنَّش قلت لـه حكـم الظـروف

صارت الالسن بنادق والكـلام اصبـح ذخائـر

سوف نعمل سوف نترك سوف نفعل سوف سوف

عين را با يا بنيـه عصرهـم عصـر التناحـر

كل منهم من عـدوَّه يرتعـد يـا بنـت خـوف

عِزَّنا فـي ديـن ربـي مالنـا غيـره مناصـر

وذلَّنا حـب الكراسـي وعِزَّنـا رص الصفـوف

اعذرينـي يـا حياتـي اعذرينـي يالمشـاعـر

كيف تحملني رجولـي دام مـا عنـدي كتـوف

عودة إلى تقاسيم
تقاسيم
د.عبدالمنعم الشيبانيلكَ المجد ماذا عسى
د.عبدالمنعم الشيباني
عبد الله عزام الحارثيوحدة وطن...
عبد الله عزام الحارثي
منير الغليسيلأجل عينيك
منير الغليسي
الشاعر/حسن محمد القاضيقصيدة لارا
الشاعر/حسن محمد القاضي
توهيب الدبعيأيها الحبُ أجبني
توهيب الدبعي
مشاهدة المزيد