إجرام الحوثي بحق المختطف علوس
هشام المسوري
هشام المسوري
 

المختطف الشهيد العميد عبد المجيد علوس من أبناء صنعاء القديمة تم اختطافه من قبل مسلحي الحوثي نهاية العام 2015 وخلال 6أعوام من السجن والتغييب وما رافقها من تعذيب تعرض للكثير من المضاعفات الصحية بسبب التعذيب الممنهج بالإضافة الى الأمراض المزمنة التي زادت من ألم السجن !.

في ديسمبر من العام 2019 أصدرت جماعة الحوثي حكماً بالإعدام بحقه بعد محاكمة لا إنسانية وغير عادلة لتبدأ بعد ذلك مرحلة تنفيذ الحكم الصادر على المدى البعيد من خلال الكثير من الوسائل والطرق التي نتج عنها تدهورت حالته الصحية!.

في يوليو من العام2020 تم نقله من سجن الأمن السياسي الى المستشفى الجمهوري بعد تعرضه لجلطة دماغية ونزيف داخلي وتم بعدها إعادته الى السجن ترافقه الأمراض المزمنة والجلطة الدماغية ولم يشفع له كبر سنه ووضعه الصحي وما قدمه للوطن من أن يطاله التعذيب والإعتداء من قبل مدير سجن الأمن السياسي المجرم يحيى سريع وغيره من السجانين.

هاهو اليوم يغادر الدنيا في السجن بعد 6 أعوام من العذاب والحرمان في سجون ليلتحق بآخرين سبق وأن لقوا حتفهم في السجن أيضاً!.

المئات أصدرت جماعة الحوثي أحكام إعدام بحقهم وعلى رأسهم رفاقي الصحفيين وهم وغيرهم ينتظرهم مصير مشابه فهم في نظر الحوثي يستحقون الموت وليس لهم حق في الحياة !

 
في الجمعة 26 نوفمبر-تشرين الثاني 2021 06:39:11 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
https://video.marebpress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
https://video.marebpress.net/articles.php?id=45711