التحالف يعلن تفاصيل تدمير مسيرتين للمليشيات الحوثية غداة تمديد العقوبات على اليمن

السبت 27 فبراير-شباط 2021 الساعة 08 صباحاً / مأرب برس_ وكالات
عدد القراءات 3055
 

 

دمّر تحالف دعم الشرعية في اليمن طائرتين من دون طيار «مفخختين» أطلقتهما الميليشيات الحوثية غداة قرار من مجلس الأمن مدَّد، أول من أمس (الخميس)، العقوبات المفروضة على الأشخاص المعرقلين لعملية السلام لمدة عام آخر، وأضاف قيادياً حوثياً إلى لائحة العقوبات متهماً بتعذيب النساء المناهضات للجماعة واغتصابهن، كما رحّب بتشكيل الحكومة الجديدة وندد بالقصف الحوثي على مطار عدن وبهجوم الجماعة على مأرب، وحمّلها مسؤولية التأخير في تقييم وصيانة خزان «صافر».

وأوضح العميد الركن تركي المالكي، المتحدث الرسمي باسم التحالف، أن «محاولات الميليشيا الحوثية الإرهابية الاعتداء على المدنيين والأعيان المدنية بطريقة متعمَّدة وممنهَجة تمثل جرائم حرب»، مؤكداً أن التحالف يتخذ وينفذ الإجراءات العملياتية اللازمة لحماية المدنيين والأعيان المدنية وبما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية.

ورحبت الحكومة اليمنية بقرار مجلس الأمن الذي حمل رقم 2564، وجددت التزامها التوصل إلى سلام يُنهي الحرب استناداً إلى المرجعيات الثلاث.

أمام ذلك، رفض الحوثيون القرار الأممي وتعهدوا باستمرار الحرب على مأرب، حسب تصريحات لقادتها أمس.

في هذه الأثناء نقلت «رويترز» عن هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية وشركة للأمن البحري أمس، أن سفينة ترفع علم جزر البهاما تحمل اسم (إم. في هيليوس راي) أُصيبت في انفجار في خليج عُمان أول من أمس (الخميس)، ولم يتضح سبب الانفجار. وجاء في إشعار الهيئة أن «التحقيقات جارية

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن