كم عائدات ميناء الحديدة التي تحصل عليها الحوثيون ولم يصرفوا منها أي راتب؟

الإثنين 03 أكتوبر-تشرين الأول 2022 الساعة 01 مساءً / مأرب برس-متابعات
عدد القراءات 1683

قال وزير الاعلام في الحكومة اليمنية، إن عائدات سفن الوقود الواصلة الى ميناء الحديدة منذ بدء الهدنة الأممية في اليمن تتجاوز مليار دولار، مؤكدا أن هذه المبالغ تكفي لصرف رواتب الموظفين.

وأوضح وزير الاعلام والثقافة والسياحة معمر الارياني أن ما "وصل عبر ميناء الحديدة منذ بدء سريان الهدنة الأممية (1.660.703) طن متري من المشتقات النفطية، تصل قيمتها إلى أكثر من مليار دولار امريكي"، وفقا لوكالة "سبأ" الحكومية.

وأكد الارياني أن "العائدات الضريبية والجمركية لهذه الكمية تكفي لدفع مرتبات موظفي الدولة والمتقاعدين في المناطق الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي الإرهابية".

وأشار إلى أن "مليشيا الحوثي نهبت ملايين الدولارات من عائدات المشتقات النفطية الواردة عبر ميناء الحديدة والتي نصت بنود الهدنة على تخصيصها لدفع مرتبات موظفي الدولة، وتحسين الأوضاع المعيشية للمواطنين بمناطق سيطرتها، وقامت بتوجيهها لحشد وتجنيد المقاتلين بمن فيهم الأطفال، وتنظيم العروض العسكرية".

وقال: "سبق وعرقلت ميليشيا الحوثي آلية اقترحتها الأمم المتحدة لتخصيص عائدات المشتقات النفطية الواردة عبر ميناء الحديدة لسداد رواتب موظفي الدولة، عبر تجميعها في حساب خاص في البنك المركزي اليمني بمحافظة الحديدة، بعد نهبها 70 مليار ريال كانت قد وردت للحساب"

وأضاف وزير الاعلام أن "الأحداث كشفت بكل وضوح للرأي العام اليمني والمجتمع الدولي، عن الطرف الذي يعرقل جهود التهدئة واحلال السلام في اليمن، ويقف حجر عثرة أمام تخفيف المعاناة الإنسانية، ويحاصر اليمنيين، ويمنع دفع مرتبات الموظفين بشكل منتظم، ويتلاعب بأسعار المشتقات النفطية لإنعاش السوق السوداء".

وفي وقت سابق أعلن المبعوث الأممي الخاص لليمن هانس جروندبرج، فشل جهود تمديد الهدنة في اليمن، والتي انتهت رسميا في الساعة السابعة مساءً.

وقال "هانس جروندبرج" في بيان نشره مكتبه على الانترنت "يأسف المبعوث الخاص للأمم المتحدة لعدم التوصل إلى اتفاق اليوم، حيث أن الهدنة الممتدة والموسعة من شأنها توفير فوائد هامة إضافية للسكان".

وكانت الحكومة اليمنية وافقت على مقترح أممي لتمديد وتوسيع الهدنة يتمحور حول "هدنة عسكرية، فتح الطرقات، انسياب سفن المشتقات، توسعة محطات الطيران، دفع الرواتب وتشكيل لجنتين سياسية واقتصادية".

فيما أعلنت ميليشيا الحوثي رفض تمديد وتوسيع الهدنة التي أعلنتها الأمم المتحدة، وقالت في بيان لفريقها المفاوض في مسقط إن "تفاهمات الهدنة وصلت لطريق مسدود"، قبل أن يصدر متحدثها العسكري بيانا حذر فيه من استهداف السفن التجارية والشركات العاملة في المياه الدولية وموانئ الدول المجاورة.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن