كان محاطا بالسرية..صحيفة سعودية تؤكّد نجاح مقاتلات التحالف في اصطياد هدفا حيويا كبيرا تابعاً للحوثيين بـ«مـأرب»..تفاصيل

الخميس 15 إبريل-نيسان 2021 الساعة 01 صباحاً / مأرب برس - غرفة الأخبار
عدد القراءات 7882

 

أكدت صحيفة سعودية اليوم الاربعاء بأن مقاتلات التحالف العربي استهدفت هدفا حيويا كبيرا تابعاً للمليشيات الحوثية في محافظة مأرب وهو ما تسبب في خسائر كبيرة يتكتم عليها الحوثيين حتى اللحظة. 

 

واوضحت صحيفة الوطن السعودية نقلاً عن مصادر على ان الضربات الجوية لـ المقاتلات التحالف الاخيرة استهدفت أكبر مخازن لصواريخ الميليشيات الحوثية بمحافظة مأرب. 

  

أسلحة وصواريخ

وأوضحت المصادر ، أن الموقع الذي تم استهدافه كان الحوثيين ينقلون له أسلحة ومعدات وصواريخ منذ وقت مبكر، وتحديدا قبل محاولاتهم الفاشلة في حصار مأرب وإسقاطها.

 

مشيرا إلى أن الموقع كان عبارة عن مكان توجد به ألعاب تحيط بها مجموعة كبيرة من الأشجار تم لاحقا تجهيزها بشكل سريع لتكون عبارة عن مستودعات كبيرة وتعبئتها بكميات كثيرة من قطع الصواريخ والمتفجرات والألغام، وكانت هناك فرق حراسات حوثية تقع في قمة الهضبة لحمايته ومنع المرور أو الدخول إليه، مضيفا أن المستودع كان يحوي أيضا الأسلحة والذخيرة التي يتم من خلالها تزويد المقاتلين استعدادا لإسقاط مأرب.

 

خسائر كبيرة

ونقلت الصحيفة عن مصادرها بأن الحوثيين تلقوا ضربة قوية والكثير من الخسائر التي لم يعلن عنها، سواء في الأسلحة والصواريخ والذخائر أم في معدات النقل الكبيرة التي كانت في الموقع، كما أنه لم تتوفر معلومات حول وجود ضحايا حوثيين هناك.

 

واشارات المصادر على ان المليشيات الحوثية اقدمت بعد الضربة الجوية على تطويق الموقع المستهدف، الذي أصبح رمادا، ووضعوا حراسات على مسافات بعيدة منعا للتصوير أو الوصول لأي لمعلومات.

 

شكوك متبادلة

وبينت المصادر أن موقع المخازن الذي تم إنشاؤه في فترة وجيزة كان محاطا بالسرية التامة ولا يعلم به سوى أشخاص معينين إضافة إلى العمال المحدودين الذين أشرفوا على التجهيز، وهو الأمر الذي أثار الشكوك بين الحوثيين وكيفية توفر معلومات هذا الموقع السري لدى طيران التحالف.

 

مضيفه أن الحوثيين قاموا بالانسحاب من مواقع متعددة في مأرب، خوفا من ضربات مماثلة لعتادهم وقواتهم مع التحفظ التام في تناقل المعلومات.

 
اكثر خبر قراءة أخبار اليمن