قبائل ”عبيدة بمأرب “ تشكل ”كتائب عسكرية“ جديدة لدعم الجبهات وحماية المحافظة

الأربعاء 22 سبتمبر-أيلول 2021 الساعة 08 مساءً / مأرب برس ـ غرفة الأخبار
عدد القراءات 3682

 

اقرت قبائل عبيدة بمحافظة مأرب اليوم، في اجتماع لها، حضره محافظ المحافظة اللواء سلطان العرادة، تشكيل كتائب جديدة لرفد المقاومة الشعبية، ودعم الجيش في معركته ضد ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران.

وفي الاجتماع قال المحافظ "العرادة" إن "ميليشيا الحوثي عجزت خلال سنوات عن إحداث أي اختراق في جبهات مأرب، وستفشل جميع محاولاتها التي ستكلفها المزيد من الخسائر البشرية في صفوفها"، مؤكدا أن "التماسك المجتمعي هو العامل الحاسم في إفشال مخططات الحوثي وحربه الهجمية على اليمنيين".

وأشار العرادة إلى أن اجتماعات مماثلة عُقدت، خلال الأيام الماضية، مع عدد من أبناء مراد والجدعان وجهم، لتعزيز الجهود وتكاملها في المعركة، مشيداً بمواقف الجميع واستعداداتهم العالية. وحيا الاجتماع الموقف الأخوي المساند للتحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، ومساندتهم لليمن في هذه المرحلة.

وعبر المجتمعون عن الاعتزاز بمواقف وبطولات جميع أبناء قبائل مأرب، وقبائل اليمن عامة في مساندة الجيش الوطني لمواجهة الميليشيا في كافة الجبهات.

ودعا مشايخ عبيدة خلال الاجتماع أبناء القبائل إلى استشعار الخطر والنفير لمواجهة هذه العصابة التي تريد أن تتحكم في رقاب اليمنيين. كمل أجمع المشايخ على تشكيل كتائب جديدة لرفد المقاومة الشعبية، وتشكيل كتائب احتياط بهدف حماية المحافظة والتصدي لهجومات الميليشيا.

وتشهد مديرية "حريب" في محافظة مارب مواجهات عنيفة بين القوات الحكومية وميليشيا الحوثي، بعد أن هاجمتها مليشيات الحوثي من جهة مديرية "عين" التابعة لمحافظة شبوة.

ومنذ مطلع العام الجاري، وجدت جماعة الحوثيين صعوبة بالغة في اختراق التحصينات الدفاعية للجيش اليمني والمقاومة في مديرية صرواح، غربي محافظة مأرب، حيث تحولت جبهاتها إلى "ثقب أسود" التهم آلاف المقاتلين خلال معارك مازالت محتدمة حتى الآن.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن