الكشف عن ترتيبات حوثية لتصفية 31 مختطفاً

الأحد 17 أكتوبر-تشرين الأول 2021 الساعة 12 صباحاً / مأرب برس - غرفة الأخبار
عدد القراءات 2643
 

تواصل مليشيا الحوثي تحديها للمجتمع الدولي وإعدام المزيد من المختطفين والأسرى في العاصمة صنعاء، إذ كشفت مصادر قضائية يمنية عزم الانقلابيين إعدام 31 ضحية جديدة بتهمة تأييد الحكومة الشرعية. 

 

وكشف المحامي عبدالباسط غازي أن المليشيا ترتب لإصدار أحكام إعدام ضد 31 معتقلا من أبناء صعدة بتهمة التحاقهم بالحكومة الشرعية والعمل معها منذ ما قبل الانقلاب.  

 

ونقلت صحيفة عكاظ السعودية عن غازي قولة بإن النيابة الجزائية الخاضعة للحوثيين تتهم 31 معتقلا من صعدة بأنهم خلال الفترة من 2014/1/1 التحقوا بصفوف قوات الشرعية المتواجدة في المناطق المحررة وعملوا من هناك، لافتا إلى أن الحوثيين في ذلك التاريخ كانوا لا يزالون في صعدة ولم يصلوا عمران ولا صنعاء ولا توجد شرعية أو تحالف عربي في حينها.

 

ووصف الأمر بالمثير للضحك، لافتا إلى أن وكيل النيابة وعضوين آخرين تلوا قرار الاتهام الذي نسبوا فيه التهم لموكلينا وفقا لما هو مكتوب. 

 

وتساءل:عن أي توصيف قانوني هو الأنسب لمحاكمة يُبنى قرار الاتهام فيها على معلومات خاطئة وباطلة لا تتفق مع الأحداث والوقائع. 

 

 وأضاف: «يبدو أن النيابة مستعجلة في استباق الأحداث وإعادة عجلة الزمن إلى الوراء سعيا للوصول بالمحاكمة إلى إعدام المتهمين، وهو ما أعلنته النيابة صراحة خلال الجلسة الصورية».