بإِسناد جوي وبري من تحالف دعم الشرعية الجبهات تشتعل.. والجيش الوطني يدك معاقل الحوثي

الأحد 05 ديسمبر-كانون الأول 2021 الساعة 11 صباحاً / مأرب برس-غرفة الأخبار
عدد القراءات 3043

 

فيما يستعد الجيش الوطني لإطلاق عمليات عسكرية واسعة في مختلف جبهات القتال ضد مليشيا الحوثي، تشهد محافظات مأرب وشبوة وتعز معارك هي الأعنف منذ أسبوع. و

كشفت مصادر عسكرية وشهود عيان، أن جثث عناصر الانقلاب متناثرة في الوديان والشعاب والجبال.

وأكد قائد المنطقة العسكرية الثالثة في مأرب والمسؤول عن العمليات القتالية اللواء منصور ثوابة، أن قوات الشرعية حققت تقدما كبيرا في اليومين الماضيين في بيحان وعسيلان وحريب بمحافظة شبوة، موضحاً أنها نجحت في قطع خط إمداد الحوثيين بين بيحان وحريب.

وقال ثوابة في تصريحات صحفية إن العمليات القتالة مستمرة، والوضع العسكري اختلف تماما، ومليشيا الحوثي تدفع بحشود، لكن صحراء مأرب تحيلهم إلى جثث، مضيفاً أن الحوثيين متخوفون الآن إذ كانوا يعتمدون على الهجمات المستمرة لاختراق دفاعات قوات الشرعية، إلا أنهم الآن لجأوا للدفاع، وطمأن القائد العسكري اليمنيين بأن قواتهم بصدد ترتيبات عسكرية سوف تثلج صدورهم.

ولفت إلى أن مليشيا الحوثي تبحث عن الثغرات الأقل تكلفة، إلا أننا نخطط لاستدراجهم لتكبيدهم الخسائر وهو ما حدث، مؤكدا أن العملية العسكرية مستمرة في جميع الجبهات لكن الجبهة الجنوبية هي الأنشط في هذا التوقيت، منوها بدور مقاتلات تحالف دعم الشرعية التي كبدت الحوثيين خسائر فادحة.

وفي محافظة تعز، قال شهود عيان، إن اشتباكات عنيفة سمع دويها في الجبهة الجنوبية مديرية مقبنة، إذ شوهدت سيارات تحمل جثث قتلى وجرحى تفر بهم إلى مستشفى النصر الميداني الذي يسيطر عليه الحوثي، فيما أصوات الانفجارات تهز المنطقة.

وكانت مقاتلات تحالف دعم الشرعية نفذت ضربات دقيقة، أمس (الجمعة)، وقتلت أكثر من 12مسلحاً حوثياً بينهم قيادات في منطقة المضروبة والبراشا

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن