ما سر الخاتم الذي يرتدية الملك منذ خمسين عاما ؟

الأربعاء 16 نوفمبر-تشرين الثاني 2022 الساعة 07 مساءً / مأرب برس-غرفة الأخبار
عدد القراءات 2257

بات خاتم ذهبي يمتلكه الملك البريطاني، تشارلز الثالث، منذ منتصف السبعينيات، محط اهتمام الخبراء وفقا لوسائل إعلام بريطانية.

وتشتهر العائلة الملكية في بريطانيا عالميا بمجموعة مجوهرات منها التيجان التي تقدر بملايين الجنيهات والأقراط المرصعة بالماس. تعمق الخبراء منذ فترة طويلة في تاريخ القطع التي ترتديها الملكة إلزابيث وبقية الأسرة على نطاق أوسع، وفقا لما ذكرته صحيفة "مترو البريطانية. وحسب الصحيفة البريطانية، فقد انصب الاهتمام مؤخرا على الخاتم الذهبي للملك تشارلز الثالث، والذي تم رصده وهو يرتديه منذ منتصف السبعينيات.

وألقى خبراء المجوهرات في "ستيفن ستون" نظرة أعمق على الخاتم، الذي من الواضح أنه المفضل لدى الملك. وأظهر فحص دقيق أنه من المحتمل أن يكون الخاتم الذي يزن 20 غراما، مصنوعا من الذهب الويلزي ويعود تاريخه إلى حوالي 175 سنة. ومنذ أن تزوجت الملكة الأم (جدة تشارلز) من دوق يورك في 26 نيسان/ أبريل 1923، يستخدم أفراد العائلة المالكة الذهب الويلزي لصناعة خواتم زفافهم. ونقش خاتم الملك برمز أمير ويلز، وهذا بمثابة تذكير بأنه على الرغم من أنه ولد ليحكم، فقد أمضى 64 عاما من حياته كأمير لويلز.  وقال الخبير في المجوهرات، ماكسويل ستون: "يرتبط معنى الخاتم بتراث عائلي رمزي".

 وأضاف: "في البداية تتم صناعته واستخدامه لتمييز المستندات، وعادة ما يتم الضغط على وجه الخاتم الذي يحمل شعار العائلة في الشمع الساخن".

وأوضح: "من المعروف على نطاق واسع أن الملك تشارلز امتلك وارتدى نفس الخاتم منذ سبعينيات القرن الماضي، وهو منقوش بوضوح بشعار أمير ويلز". وتابع: "في الوقت الحاضر، عادة ما يتم ارتداء الخاتم كإرث، بعد أن تم تناقله عبر الأجيال"