حزب الإصلاح :برحيل "المقالح" خسرت اليمن أحد أعلامها الكبار الذين قارعوا مشاريع الإمامة والكهنوت

الإثنين 28 نوفمبر-تشرين الثاني 2022 الساعة 11 مساءً / مأرب برس- متابعات
عدد القراءات 2376

 

بعث رئيس الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح، محمد عبد الله اليدومي، برقية عزاء ومواساة، إلى محمد عبد العزيز المقالح، في وفاة والده المناضل الدكتور عبد العزيز المقالح، الذي توفي اليوم الاثنين بعد حياة حافلة بالعطاء ومفعمة بالنضال.
 
وأكد اليدومي أن اليمن فقدت ابنها البار الشخصية الوطنية التي أسهمت منذ بواكير العمر في الدفاع عن الثورة السبتمبرية والجمهورية ومقارعة الإمامة ومشروعها الكهنوتي السلالي.
 
وأوضح رئيس الهيئة العليا للإصلاح، أن اليمن برحيل فقيدها الكبير المقالح تكون قد خسرت أحد أعلامها الكبار، معتبرا ذلك خسارة مضاعفة في هذا التوقيت حيث يواجه شعبنا ارتدادات الإمامة بكل قبحها، والتي كان الفقيد في طليعة الذين واجهوها بحنكة.
 
وأشار اليدومي، بدور الفقيد المقالح في تشكيل الهوية الوطنية على أساس من نضالات اليمنيين، وجهوده الكبيرة في توثيق هذه النضالات التاريخية بمسؤولية.
 
ولفت رئيس الإصلاح، إلى أن الفقيد كان مناضلا جمهوريا، وأبرز الوجوه الثقافية والأدبية ليس على المستوى الوطني فحسب، بل كان قامة عربية سامقة، بعطائه الكبير وإثرائه للمكتبة العربية بنفائس نتاج الأدب والثقافة.
 
وتقدم اليدومي بخالص العزاء وعظيم المواساة، إلى نجل الفقيد وإلى كل أفراد أسرته الكريمة، وكل رفاق وتلاميذ ومحبي الفقيد، وإلى كافة أبناء شعبنا اليمني في هذا المصاب.

 
اكثر خبر قراءة أخبار اليمن