تجيء كي لا تجيء
بقلم/ معاذ محمد الجنيد
نشر منذ: 12 سنة و 11 شهراً و 10 أيام
الأحد 10 يوليو-تموز 2011 07:26 م

زعمَتْ..

وقالت إنها

ما عاد يقلقها غيابي

وبأنها

ما عاد يعنيها بقائي في (تعزَّ)

أو اغترابي..

قلت اسحبي ما قلتِ.. عودي للصوابِ

قالت أحبك.. إنما

قررتُ ألا نلتقي

ألا نرى بعضًا

وإن طال انتحابك وانتحابي..

لو لم يكن لمواسم الأمطار ميعادًا

لملَّتها الروابي

وأخاف أن تعتاد عينك رؤيتي

فتموت لوعتها

وألسِنة انجذابي..

* * *

جاء الصباح

وحلوتي دقت على رقمي

وجاء العصر

وهي تدقُّ بابي..

قالت.. أتيتُ لكي نؤكد عهدنا

ألا نرى بعضًا

وإن عصفت بك الأشواق في بعدي

وحطمني اكتئابي..

قلت اجلسي..

وحبستُ عن ثغري ابتسامته

وفضلتُ التغابي

وأريتُ قلبي

كيف أن الماء يخدعها

ويرويها سرابي!

جلستْ..

وكان العطر يفضحها

وتقرأها عيوني

من بدايات المشاوير الطويلة للخضابِ..

كوني الكريمة بالتمني

والبخيلة بالثيابِ..

..............

..............

..............

..............

* * *

خرَجَتْ....

وعادت بعد أسبوعٍ إليَّ

وهكذا!

ظلَّت تجيء لكي تؤكد لي

بأن لا نلتقي..

وبأنها..

ما عاد يقلقها غيابي!!!!!

عودة إلى تقاسيم
تقاسيم
خليل عبد الحميد القريضيجرح دام....
خليل عبد الحميد القريضي
إسماعيل علي القبلانيحكامنا المتجعدون !!
إسماعيل علي القبلاني
يوسف محمد الحكميزمجرة.....
يوسف محمد الحكمي
عمر عبد الله الدعيسسلوا ابن الرئيس
عمر عبد الله الدعيس
مشاهدة المزيد