آخر الاخبار

ماذا قال وزير الخارجية امام منتدى روما لحوارات المتوسط عن مفهوم الحق الإلهي الذي ترفض المليشيات الحوثية التخلي عنه ؟ في ذكرى ”انتفاضة ديسمبر“.. وحدة المهام الخاصة تفاجئ الحوثيين في معقلهم بـ”عملية نوعية“ صَفَّت أحد أكبر قادة المليشيا اللذين شاركو في قتل الرئيس الراحل ”علي صالح“ السفارة السعودية تحذر السعوديين وتطالبهم غادروا فورا من أحد دول أوروبا اختفاء شبه جزيرة في منطقة القطب الشمالي نتائج مربكه نتيجة تدهور الوضع الاقتصادي جامعة عدن تبدأ اضرابًا شاملًا مناشدة عاجلة للرئيس ”هادي“.. انهيار كارثي للريال اليمني يعلق كافة العمليات المالية والحكومة تدعو لدعم عاجل رئيس الجمهورية يعزي باستشهاد أحد قيادات ألوية الجيش الوطني أول منصة عربية للتواصل الاجتماعي تنشط في بطولة كأس العرب تعرف عليها القوات المشتركة تسيطر على ”الدنين“ وتحرر مساحة 5 كم في ”الجراحي“ ماعز يسرق ملفات حكومية من أحد المكتب وعملية الملاحقة تفشل

تدشين أول مقال في العهد الجديد
بقلم/ وافي مانع عتيق المضري
نشر منذ: 9 سنوات و 9 أشهر و 9 أيام
الخميس 23 فبراير-شباط 2012 11:51 م

بصراحة أنا مسرور جداً وشعوري بالفرحة لا يوصف فقد رحل صالح إلى الأبد ذلك الكابوس المزعج الذي أرق اليمنيين طيلة 33 سنة من الحكم الجاهلي وهذه هي الصفة التي لابد أن نصف بها ذلك الحكم ...

دعونا من جدلية إن سعادة الرئيس هادي كان نائب المخلوع صالح وكان أحد أركان نظامه لكن الحقيقة لابد أن تقال لم يكن لنظام صالح أركان بل كان عمود قائم بذاته حاكم مطلق لا يستطيع احد من حوله أن يعمل شئ إلا ما يريد ...

 في العهد الجديد هنالك أشياء مبشره بالخير نبدأها بالرئيس هادي ومؤهلاته ومقارنته بسلفة فحاكم اليمن اليوم شخصية مؤهلة تحمل شهادات أكاديمية من أرقاء الجامعات يجيد الانجليزية والروسية . كثير القراءة قليل الكلام لا يستحي من شخصه ولهجته عزيز بوطنه ويمنيته وليس لدية إحساس بالنقص . وهنا فرق شاسع بين هذا وذاك فمؤهلات المخلوع صفر كثير كلام متناقض دموي اتصف بالكذب والغدر ونقض العهود والإحساس بالدونية فكان مخرجات حكمة دمار لليمن وتمزيق أهلها وتدمير نسيجها الاجتماعي ...

في العهد الجديد لدينا رئيس وزراء حنون حكيم تذرف عيناه من أجل اليمن وليس من أجل نهبها أو مصادرة أراضيها تحس انك تعرفه من زمن طويل يحب العمل ويكره المدح يحاول قدر المستطاع تجاوز الماضي وإصلاح ما يمكن إصلاحه من تركة صالح ونظامه البائد ...

في العهد الجديد شباب وطني يهمهم مصلحة وطنهم قبل مصالحهم الشخصية يقدموا الغالي والنفيس من أجل العزة والكرامة والمواطنة المتساوية تتجسد فيهم الحكمة والإيمان التي قالها الله فيهم على لسان رسوله صلى الله عليه وسلم ....

في العهد الجديد أمل وطموح وحياه لمن أراد أن يكون لبنه في بناء اليمن الجديد وقدم الوطن على المصالح المناطقية والحزبية والقبلية وكان مثل يحتذا به في التضحية والبذل والعطى من أجل الآخرين ....

في العهد الجديد نريد أن نرمي بذلك الماضي الأليم ونستبدل الكره بالحب والتقسيم بالوحدة والتدمير بالبناء والضعف بالقوة والكسل بالعمل والجهل بالعلم والمرض بالصحة والذل بالعزة ...

في اليمن الجديد كلنا سواسية مواطنين درجه أولى نرفض التمييز بيننا على أسس مناطقية أو طائفية وذاك ابن فلان والأخر ابن علان لنا حقوق لابد أن نأخذها أو ننتزعها وعلينا واجبات لابد أن نقوم بها ومن شذ شذ في النار ...

في اليمن الجديد طرح قضايا وحوار وتوافق واتفاق لا فرض بالقوة ولا بالهيمنة ولا بالتهديد من لدية شئ يطرحه على الجميع ويأخذ بعين الاعتبار لا يفرض على الناس ولا يرمى في الأدراج وأنا على ثقه إذا تحاور الناس وتناقشوا سوف تحل كل المشاكل بدل التراشق الإعلامي الذي يولد التفرقة بين أبناء الوطن الواحد ....

في اليمن الجديد لا مظلوم ولا ظالم لابد أن ترجع الحقوق إلى أهلها ويقتص لمن له مظلمة من الذي ظلمه بقدر المستطاع وان سمح له صاحب المظلمة وأراد أن يعفو فذلك من حقه فقط وجزاه الله خير ...

في اليمن الجديد لا يجوز لأحد أن يرتهن لمشاريع تأتي من الخارج وأن يكون يمني خالص من دون مكونات خارجية يجعل تفكيره الوطن ومشروعه اليمن كل اليمن وليس منطقه أو محافظة بعينها لان ذلك سوف يضر بنا كيمنيين( فقط )وسوف نكون وقود تلك المشاريع ولن يستفيد منها احد إلا أعداء اليمن اللهم بلغت...

في اليمن الجديد لا للطيارات الأمريكية بدون طيار ولا لقتل الأبرياء بدون محاكمات ولا لإستخدام الجيش اليمني لخدمة مشاريع أمريكا ولا للسماح لدول الجوار بالتدخل في شؤوننا الداخلية ولن نقبل بأن نكون مجرد أتباع لحلف أو دولة ...

في اليمن الجديد نحن شعوب وقبائل مختلفين كما خلقنا الله يجمعنا وطن واحد ودين واحد ولغة واحده يتحمل بعضنا الأخر إن شد أخاك لنت له وان شديت أنت لان لك فلن تستطيع محوه ولن يستطيع أزالتك الكثير يجمعنا والقليل يفرقنا فكونوا عباد الله إخوانا ..

عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
علي العقيليالحوثي يحارب من؟!
علي العقيلي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
عبدالفتاح الحكيمي
شبوة .. الفرصة الأخيرة للشرعية وغيرها
عبدالفتاح الحكيمي
كتابات
محمد بن ناصر الحزميترميم القلوب أولاً
محمد بن ناصر الحزمي
د. غسان اسماعيل عبدالخالقاليمن: مُكرَهٌ أخاك لا بطل !
د. غسان اسماعيل عبدالخالق
مشاهدة المزيد