آخر الاخبار

هستيريا الهزائم تلاحق الحوثيين..هروب جماعي للمليشيات من جبهتي مأرب والجوف بإتجاه هذه المحافظة أمريكا تبحث مع عمان إنهاء حرب اليمن أبرز رجال الرئيس ”صالح“ يعري نجله ”أحمد“ ويكشف ”حقائق صادمة“ والرئيس ”هادي“ يضع شرطاً وحيداً لرفع العقوبات الدولية عنه عطل مفاجئ يضرب تطبيق فيسبوك ماسنجر في عدد من دول العالم بماذا أصيب ولي العهد السعودي حتى خضع لعملية جراحية وماهي أدول دول الخليج تهنئة له بالسلامة ؟ وكيل أول وزارة الداخلية يزور مكتب الخارجية في محافظة مأرب ليفربول يتنفس الصعداء باستعادة لاعبيه المصابين .. عودة النجوم فريق واحد يبعد رونالدو عن معادلة إنجاز إبراهيموفيتش مشاورات يمنية مرتقبة والأطراف السياسية تستعد للتوجه الى عاصمة خليجية ستحتضن المشاورات تقرير بتفاصيل اليوم الـ18 لمعارك مأرب.. تقدم كبير لقوات ”الشرعية“ بـ”صرواح“ والمعارك تحتدم في ”رحبة“ فيما ”الكسارة“ تبتلع قيادي من العيار الثقيل و 3 طائرات

حلم المواطن اليمني
بقلم/ د.محمد ابوبكر شوبان
نشر منذ: 7 سنوات و 5 أشهر و 19 يوماً
السبت 07 سبتمبر-أيلول 2013 05:04 م

ﻫﻞ ﻳﺤﻖ ﻟﻨﺎ ﻧﺤﻦ ﺍﻟﻴﻤﺎﻧﻴﻴﻦ ﺃﻥ ﻧﺤﻠﻢ ﺑﻴﻤﻦ ﺟﺪﻳﺪ ﺧﺎﻟﻲ ﻣﻦ ﻧﻔﻮﺫ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﻭﺳﻠﻄﺔ ﺍﻟﻘﺒﻴﻠﺔ ﻭﺳﻴﺎﺳﺔ ﺍﻟﻔﻴﺪ ﻭﺗﻬﻤﻴﺶ ﺍﻵ‌ﺧﺮ.. ﻳﻤﻦ ﻳﺘﺸﺎﺭﻙ ﻓﻴﻪ ﺍﻟﺠﻤﻴﻊ ﺍﻟﻨﻔﻮﺫ ﻭﺍﻟﺜﺮﻭﺓ ﻻ‌ﻓﺮﻕ ﻓﻲ ﺫﻟﻚ ﺑﻴﻦ ﺷﺮﻳﻒ ﻭﻭﺿﻴﻊ ﻃﺎﻟﻤﺎ ﺃﻧﻬﻢ ﺟﻤﻴﻌﺎ ﻳﻨﺘﻤﻮﻥ ﺇﻟﻰ ﻫﺬﻩ ﺍﻷ‌ﺭﺽ ﺍﻟﻄﻴﺒﺔ.ﺳﻮﺍﺀ ﺃﻛﺎﻧﻮﺍ ﻓﻲ ﺍﻟﺸﻤﺎﻝ ﺃﻡ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﻨﻮﺏ ﺃﻡ ﺃﻧﻨﺎ ﺳﻨﻈﻞ ﻧﺮﺍﻭﺡ ﺑﻴﻦ ﻧﻔﻮﺫ ﺍﻟﻘﺒﻴﻠﺔ ﻭﺗﺴﻠﻂ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﺍﻟﺘﻲ ﻟﻢ ﻳﻐﺎﺩﺭﻫﺎ ﺍﻟﻴﻤﻨﻴﻮﻥ ﻣﻨﺬ ﺃﻟﻒ ﻋﺎﻡ ﺣﺘﻰ ﻓﻲ ﻇﻞ ﺍﻟﺠﻤﻬﻮﺭﻳﺔ ﻭﺇﻟﻰ ﺍﻟﻠﺤﻈﺔ ﺍﻟﺤﺎﺿﺮﺓ ﻫﺬﺍ ﻓﻀﻼ‌ ﻋﻦ ﺍﻟﺘﻤﻴﻴﺰ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻮﺍﻃﻨﺔ ﻓﻤﻮﺍﻃﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﺪﺭﺟﺔ ﺍﻷ‌ﻭﻟﻰ ﻭﺁﺧﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﻭ ﺍﻟﺜﺎﻟﺜﺔ ﻭﺍﻟﺮﺍﺑﻌﺔ ﻭﻗﺪ ﻧﺼﻞ ﻓﻲ ﺍﻟﻴﻤﻦ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻌﺎﺷﺮﺓ ﺑﻴﻦ ﺩﺣﺒﺎﺷﻴ ﻮ ﺑﺪﻭﻱ ﻭ ﻟﻐﻠﻐﻲ ﻭﻋﺪﻧﻲ ﻭﻣﺎ ﺇﻟﻰ ﺫﻟﻚ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﺼﻨﻴﻔﺎﺕ ﺃﺿﻒ ﺇﻟﻰ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﺘﻔﺎﺿﻞ ﻋﻠﻰ ﺍﻷ‌ﺳﺎﺱ ﺍﻟﻤﺬﻫﺒﻲ :ﻓﺰﻳﺪﻱ ﻭﺷﺎﻓﻌﻲ ﻭﺇﺳﻤﺎﻋﻴﻠﻲ ﻭﻣﻨﺎﻃﻘﻲ ﺑﻴﻦ ﺷﻤﺎﻟﻲ ﻭﺟﻨﻮﺑﻲ ﻭﻧﺒﻘﻰ ﻧﺪﻭﺭ ﻓﻲ ﺣﻠﻘﺔ ﻣﻔﺮﻏﺔ ..ﻓﻬﻞ ﻧﻤﻠﻚ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻭﻧﺤﻦ ﻧﺘﺤﺎﻭﺭ ﺃﻥ ﻧﺘﺠﺎﻭﺯ ﻛﻞ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺘﺼﻨﻴﻔﺎﺕ ﻭﻫﻞ ﻟﺪﻳﻨﺎ ﺍﺳﺘﻘﻼ‌ﻟﻴﺔ ﺍﺗﺨﺎﺫ ﺍﻟﻘﺮﺍﺭﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺨﺪﻡ ﻭﻃﻨﻨﺎ ﺍﻟﺤﺒﻴﺐ ﺃﻡ ﺃﻥ ﺍﻟﺠﻤﻴﻊ ﺇﻻ‌ ﻣﻦ ﺭﺣﻢ ﺍﻟﻠﻪ ﻻ‌ ﻳﺰﺍﻝ ﻓﻲ ﺳﺠﻦ ﺍﻟﻌﻤﺎﻟﺔ ﻭﺍﻻ‌ﺭﺗﻬﺎﻥ ﻹ‌ﺭﺍﺩﺓ ﺍﻟﻐﻴﺮ ﺩﺍﺧﻠﻴﺎ ﻭﺧﺎﺭﺟﻴﺎ ﻓﻴﺘﺤﺮﻙ ﻭﻓﻖ ﺇﺭﺍﺩﺓ ﺍﻟﻐﻴﺮ ﻭﻣﺎ ﺗﻘﺘﻀﻴﻪ ﻣﺼﻠﺤﺘﻪ ﺑﻌﻴﺪﺍ ﻋﻦ ﺍﻟإﻨﺘﻤﺎﺀ ﺍﻟﻮﻃﻨﻲ ﻭﻣﺼﺎﻟﺢ ﺍﻷ‌ﻣﺔ ﻭﻭﻓﻘﺎ ﻭﻣﺼﺎﻟﺢ ﻓﺌﺎﺕ ﻭﺩﻭﻝ ﻻ‌ ﺗﺮﻯ ﻓﻲ ﻣﺼﻠﺤﺘﻬﺎ ﺃﻥ ﻳﻐﺎﺩﺭ ﺍﻟﻴﻤﻨﻴﻮﻥ ﻛﻬﻒ ﺍﻟﻌﻘﻠﻴﺔ ﺍﻟﻤﺘﺨﻠﻔﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻻ‌ ﺗﺆﻣﻦ ﺇﻻ‌ ﺑﺎﻟﻔﻴﺪ ﻭﻻ‌ ﺗﻌﺘﺮﻑ ﺇﻻ‌ ﺑﺎﻷ‌ﻧﺎﺀ ﻓﻨﻈﻞ ﻓﻲ ﺻﺮﺍﻉ ﺩﺍﺋﻢ ﻭﻣﺴﺘﻤﺮ.

ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻭﻓﻲ ﻣﺆﺗﻤﺮ ﺍﻟﺤﻮﺍﺭ ﻧﺮﻯ ﺍﻻ‌ﻋﺘﺮﺍﺿﺎﺕ ﺗﺘﻀﺎﻋﻒ ﻣﻦ ﻫﺬﺍ ﻭ ﻣﻦ ﺫﺍﻙ ﻭﻛﻠﻬﺎ ﻏﻴﺮ ﻣﺒﺮﺭﺓ ﻓﺎﻟﺠﻤﻴﻊ ﻻ‌ﻳﺰﺍﻝ ﻋﻠﻰﻃﺎﻭﻟﺔ ﺍﻟﺤﻮﺍﺭ ﻟﻜﻨﻬﺎ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﺎﺕ ﺍﻟﺨﺮﻗﺎﺀ ﻭﺍﻻ‌ﺭﺗﻬﺎﻥ ﻹ‌ﺭﺍﺩﺓ ﺍﻟﻐﻴﺮ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻤﻠﻲ ﺑﻜﻞ ﻓﻀﺎﺿﺔ ﻭﻋﻨﺠﻬﻴﺔ ﺇﺭﺍﺩﺗﻬﺎ ﺍﻟﺸﻴﻄﺎﻧﻴﺔ ﻓﻜﻞ ﻃﺮﻑ ﻳﺮﻳﺪ ﺃﻥ ﻳﻤﻠﻲ ﺇﺭﺍﺩﺗﻪ ﻭﻗﻨﺎﻋﺎﺗﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻵ‌ﺧﺮ ﻭﻳﺘﻤﺘﺮﺱ ﺧﻠﻔﻬﺎ..

 ﺃﻳﻦ ﺍﻟﻘﻠﻮﺏ ﺍﻟﺒﻴﻀﺎﺀ ﺍﻟﺘﻲ ﻛﺎﻥ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻔﺘﺮﺽ ﺍﻟﻮﻟﻮﺝ ﺑﻬﺎ ﺇﻟﻰ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺘﺠﻤﻊ ﺍﻟﻮﻃﻨﻲ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺮﻗﺒﻪ ﺍﻟﻌﺎﻟﻢ ﻭﻳﻌﺘﺒﺮﻩ ﺗﺠﺮﺑﺔ ﻓﺮﻳﺪﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﺔ؟ ﺃﻳﻦ ﺍﺍﻟﻌﻘﻮﻝ ﺍﻟﻤﺴﺘﻨﻴﺮﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﻭﺻﻔﺖ ﺑﺎﻟﺤﻜﻤﺔ ﻭﺍﻟﺘﻲ ﺗﻘﺪﻡ ﻣﺼﻠﺤﺔ ﺍﻟﻴﻤﻦ ﻋﻠﻰ ﻣﺼﻠﺤﺔ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﻭﺍﻟﺤﺰﺏ ﻭﺍﻟﻘﺒﻴﻠﺔ ﻭﺗﺘﻤﺮﺩ ﻋﻠﻰ ﻣﺎﻳﻨﺎﻓﻲ ﻭﻳﻨﺎﻗﺾ ﺫﻟﻚ. ﻧﺤﻦ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺃﻣﺎﻡ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ ﻭﺟﻬﺎ ﻟﻮﺟﻪ ﻓﻤﺎﺫﺍ ﺳﻴﺪﻭﻥ ﻫﻞ ﺳﻴﻜﺘﺐ ﻳﻤﻦ ﺟﺪﻳﺪ ﺗﻤﺮﺩ ﻋﻠﻰ ﻣﺸﺮﻭﻉ ﺍﻟﻌﺎﺋﻠﺔ ﻭﺍﻟﻘﺒﻴﻠﺔ ﺩﺍﺧﻠﻴﺎ ﻭ ﻣﺸﺮﻭﻉ ﺍﻟﺸﺮﻕ ﺍﻷ‌ﻭﺳﻂ ﺍﻟﺠﺪﻳﺪ ﺍﻟﻤﻤﺰﻕ ﺧﺎﺭﺟﻴﺎ ﺃﻡ ﺃﻧﻪ ﺳﻴﻜﺘﺐ ﻳﻤﻦ ﺑﻼ‌ ﻫﻮﻳﺔ ﻭﺩﻭﻳﻼ‌ﺕ ﻣﺎﻛﺎﻥ ﻟﻬﺎ ﺃﻥ ﺗﺘﺠﻤﻊ ﻓﻲ ﻋﻘﺪ ﻭﺍﺣﺪ ﺑﻌﺪﺫﻟﻚ ﺃﺑﺪﺍ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ ﺗﻤﻨﻴﺎﺗﻨﺎ ﺃﻥ ﻧﻜﻮﻥ ﺃﻧﻣﻮﺫﺟﺎ ﻓﻲ ﻋﺎﻟﻢ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻟﻤﻠﻴﺊ ﺑﺎﻟﺼﺮﺍﻋﺎﺕ ﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻴﺔ.

عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
عبدالفتاح الحكيمي
مأرب... سُقوط نَصر الله وتَيْس الأمم المتحدة
عبدالفتاح الحكيمي
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
د.علي مهيوب العسلي
المبعوثون إلى اليمن.. و أخر صرعاتهم 2-2
د.علي مهيوب العسلي
كتابات
عزالدين سعيد الأصبحيرصاص فقط !
عزالدين سعيد الأصبحي
علي الجراديالاتفاق القادم
علي الجرادي
عبد الواحد الشرفي.طبخات خارج الموفنبيك
عبد الواحد الشرفي.
مشاهدة المزيد