متى ينتهي تظليل يمن نت ؟
بقلم/ عبد الواحد الشرفي.
نشر منذ: 11 سنة و 9 أشهر و 19 يوماً
الجمعة 17 أكتوبر-تشرين الأول 2008 09:57 ص

زعمت المؤسسة العامة للاتصالات السلكية واللاسلكية بأنها قامت برفع السعة المخصصة للاتصال بشبكة الانترنت لتفادي حدوث أي مشكلة أو بطء في الشبكة التي شهدته منتصف شهر سبتمبر الماضي وقال مدير عام (يمن نت) عامر هزاع يومها لموقع الحزب الحاكم " إن البطء الذي شهدته شبكة الانترنت خلال اليومين الماضيين كان بسبب حدوث انقطاع كابل بحري خارج المنطقة العربية". وطمأن كافة مشتركي الانترنت في اليمن بان هناك 4 كوابل دولية أوصلت ومسارات بديلة تستخدمها للربط مع الشبكة الدولية وستقوم خلال الـ ( 48 ساعة ) القادمة بإضافة وصلة خامسة"

لكن مشكلة البطء والمستمرة بدأت فعليا منذ تدشين المؤسسة العمل بأسعارها الجديدة المخفضة وتوسعت خدمة الانترنت السريع ( ADSL ) وبسرعة 2 ميجا!!

فالذي كان مشترك بسرعة 512كيلو بت في الثانية في الواقع لا يتحصل إلا على 256كيلوبت

والمشترك بسرعة 256كيلوبت في الثانية لا يتحصل إلا على 128كيلوبت

مما أضطر أصحاب مقاهي الإنترنت وبعض المشتركين بالاشتراك بسرعة 1 ميجا والتي هي في الواقع 512كيلوبايت وبعض البرامج الحديثة تكشف السرعة الحقيقية للخدمة !!!!

ما يعني أن هناك تحايل والتفاف واضح على المشتركين وإيهامهم بزيادة السرعة وتخفيض في تعرفه خدمة ( ADSL ) !!

يقول بعض المختصين في شبكة الانترنت أن سببا يضاف إلى ذلك هو وجود السيرفرات القديمه لنقاط تزويد الخدمة ومنها محافظة ذمار

فمتى ينتهي تظليل يمن نت وتلتفت إلى تحسين خدماتها بدلا من مراقبة وحجب المواقع والمنتديات الإخبارية الإلكترونية , وما رأي الوزير الجبري الحريص على سرد تلك الإنجازات ( الوهميات) في المؤتمرات الصحفية!!