آخر الاخبار

مصادر مطلعة تكشف عن بنود اتفاق وافق عليه العدو الصهيوني ..يتضمن إطلاق 400 أسير.. الكشف عن عقوبة كريستيانو رونالدو بعد حركتة “غير الأخلاقية” وزير الدفاع يبلغ الاتحاد الاوربي عن الضامن الوحيد لتأمين الملاحة البحرية في البحرين الاحمر والعربي وخليج عدن البيض يشن هجوما على الحوثيين والمجلس الانتقالي ويكشف عن الرهان الخاسر لاصحاب المشاريع .الانفصالية النوايا المبيته للحوثيين من وراء اشتراطهم حزمة اجراءت على الأرض لفتح الطرق من جانب الميلشيا مليشيا الحوثي تفاجأ سكان العاصمة صنعاء والمدن الأخرى الخاضعة لسيطرتها  بإجراءات غير مسبوقة وفاة أشهر هوامير المال والنفوذ في العالم .. سليل عائلة روتشيلد الطاقة الذرية: مخزون إيران من اليورانيوم المخصب يتجاوز المستوى المرخص به 27 مره واشنطن بوست تفتح الملفات السوداء لقوات الدعم السريع في السودان بعد فشل الرئاسة والحكومة لسنوات: توكل كرمان تفاجئ المواطنين بمحافظة تعز وتعلن شراء مولد لطوارئ كهرباء عصيفرة

العلمانية ليست الحل الأمثل.
بقلم/ د. عبده سعيد المغلس
نشر منذ: 5 سنوات و 7 أشهر و 21 يوماً
الجمعة 06 يوليو-تموز 2018 02:41 م


العلمانية فكر إنساني لا تمثل الحل الأمثل لأمرين.
أولاً:الفكر الإنساني يتطور ويتغير وهو مدلول الحنيفية في الإسلام وستكون العلمانية غير مناسبة لتطورات الغد ومتغيراته.
الثاني: العلمانية وليدة الثقافة الغربية بمكونها الأساس الدياناتين اليهودية والمسيحية وحددت موقفها من الثقافة المتأثرة بالديانتين كرد فعل لعدم قدرة الديانتين على استيعاب وتفسير التطور ومتغيراته المعرفية لمحدوديتهما في الزمان والمكان والأقوام الذين عاصروهما وقت نزولهما على موسى وعيسى عليهم السلام عكس الرسالة المحمدية التي ختم الله بها الرسالات والنبوات برسوله ونبيه الخاتم محمد عليه الصلاة والسلام فهي تستوعب وتفسر التطور ومتغيراته المعرفية والزمانية والمكانية لأنها رسالة للناس كافة ولكل زمان ومكان الى أن تقوم الساعة وهذا ما لم يستوعبه المنادين بالإسلام ولا المنادين بالعلمانية وهو الفرق الجوهري الذي يميز إسلام الرسالة المحمدية بخاتميتها وعالميتها عن إسلام رسالة موسى واسلام رسالة عيسى عليهما السلام.
د عبده سعيد المغلس
٥-٧-٢٠١٨