آخر الاخبار

ماذا قال وزير الخارجية امام منتدى روما لحوارات المتوسط عن مفهوم الحق الإلهي الذي ترفض المليشيات الحوثية التخلي عنه ؟ في ذكرى ”انتفاضة ديسمبر“.. وحدة المهام الخاصة تفاجئ الحوثيين في معقلهم بـ”عملية نوعية“ صَفَّت أحد أكبر قادة المليشيا اللذين شاركو في قتل الرئيس الراحل ”علي صالح“ السفارة السعودية تحذر السعوديين وتطالبهم غادروا فورا من أحد دول أوروبا اختفاء شبه جزيرة في منطقة القطب الشمالي نتائج مربكه نتيجة تدهور الوضع الاقتصادي جامعة عدن تبدأ اضرابًا شاملًا مناشدة عاجلة للرئيس ”هادي“.. انهيار كارثي للريال اليمني يعلق كافة العمليات المالية والحكومة تدعو لدعم عاجل رئيس الجمهورية يعزي باستشهاد أحد قيادات ألوية الجيش الوطني أول منصة عربية للتواصل الاجتماعي تنشط في بطولة كأس العرب تعرف عليها القوات المشتركة تسيطر على ”الدنين“ وتحرر مساحة 5 كم في ”الجراحي“ ماعز يسرق ملفات حكومية من أحد المكتب وعملية الملاحقة تفشل

تسيسوا .. تأدلجوا .. ولكن..!
بقلم/ ابو الحسنين محسن معيض
نشر منذ: 5 أشهر و يومين
الجمعة 02 يوليو-تموز 2021 06:12 م

 
يؤلمني حينما أكتب عن تجاوز حكومي وفساد إداري ، وعن استغلال قوة السلطة ومواردها في تحقيق مصالح شخصية وسياسية ، وفي خدمة ذي قربى وجاه .. فيأتي بعضهم ليجعلوا ذلك مجالا للتنابز السياسي والتراشق الإعلامي بين مكون وآخر .. خدمة لتوجههم فقط . كم أتمنى أن نجعل من النقد الهادف قضية رأي عام ، تتوحد الجهود والآراء نحو تصحيح العوج ، والحد من تفشي الفساد وتمدده . وهذا ليس أمرا بدعيا ولا تعصبا مذموما ، فقد شهدت مكة قديما تأسيس "حلف الفضول" ، حين أدرك عقلاؤهم أن الظلم سيطغى والباطل سيعلو ، إن لم يتوحدوا في سبيل حجزه . فتعاهدوا بالله ليكونُن يدا واحدة على أن لا يُظلم بمكة أحد حتى يأخذوا له بحقه ، وأنهم معه حتى يؤدُّوا له مظلمته ممن ظلمه شريفا أو وضيعا ، وأن لا يتركوا لأحد فضلًا عند أحد إلا أخذوه ، أو يبلغوا في ذلك عذرا . وغيره مما يرسخ معروفا ويقلع منكرا . اليوم وفي واقع تغييب الدولة المدنية وتعطيل مؤسساتها ، وفي ظل انحراف الساسة وسطوة القادة .. فقد وجب وجود هكذا حلف بين الناس ، يحقق نصرة المظلومين وحجز الظالمين عن استغلال نفوذهم الاجتماعي والسياسي ، أو العسكري والأمني في قهر العباد ونهب البلاد . لقد أدرك عقلاء الجاهلية أمرهم فعقلوه ، فهل بخل زماننا برجال نخوة وحكمة يجمعون أمرهم ضد أي ظلم وباطل يتعرض له بنو جلدتهم ، بكل سبل السلم المتاحة لهم . هل من أهل إخلاص يلتقون على هذا الفضل ؟. يحقون الحق ويحجزون الظلم ، ويلزمون صدق الأخاء وسمو الوفاء . وإني لمعهم ومنهم .