الحوثيون وخلق مسار وهمي للسلام
بقلم/ مروان دماج
نشر منذ: سنة و 11 شهراً و يوم واحد
الأحد 27 مارس - آذار 2022 12:41 ص

يعيد الحوثيون لعب نفس الحيلة كلما تشكل مناخ رافض وساخط تجاههم دوليا او محليا: يلقون بمبادرة ، لا تكلفهم شئ سوى ممارسة الكذب الذي يجيدونه، مبادرة تستهلك غضب ألعالم والناس وتفتح باب وهمي للامل الذي اوصدته ممارسات الجماعات على مدار فترات سابقة. ثم حين يعود الجميع الى العمل على شروط السلام ، يعودون الى مسارهم المرسوم بالوحشية والعنصرية والدم.

مرة اخرى وفي مواجهة غضب العالم الواضح من سلوكهم ، ومن اجل قطع الطريق على مشاورات يحتضنها مجلس التعاون الخليجي يلقى الحوثيون بمبادرة فارغة كل ما تريده هو أن تفرغ موقف العالم وغضبه وتلويحه بمعاقبة الحوثيين ، مبادرة فارغة تفرغ جهود التئام البيت الخليجي ، ومبادرة فارغة تفرغ حضور واحتشاد اطراف وقوى الشعب المختلفة ، ضحايا الحوثين فرادى وجماعات من المتاح والممكن في المشاورات المرتقبة بين القوى اليمنية المختلفة في كل شيء الا حقيقة انتماءها لوطن واحد وكونها جميعا ضحية لتوحش الحوثيين وعنصريتهم .

لدينا أمل ان العالم واشقائنا قد ادركوا حقيقة هذه الجماعة العنصرية المتوحشة ، لكن الاكيد اننا ندرك حقيقة هذه الجماعة وليس لدينا خيار الا التحرك كقوة موحدة ومتماسكة اذا اردنا العيش في وطننا بشرا احرارا و لهم كرامة.

المشاورات فرصة للوصول الى موقف مشترك يوحدنا … ولا اظن اننا في وضع يسمح لنا باضاعة الفرص.

عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
إحسان الفقيه
هكذا حاول اليهود استيطان سيناء.. وهكذا تَعَطّل مشروعهم
إحسان الفقيه
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
أحمد عايض
القائد الأسطورة .. الشهيد عبدالغني شعلان
أحمد عايض
كتابات
فيصل الشبيبيالحوثي والسلام!!
فيصل الشبيبي
هل ستنجح المشاورات اليمنية ؟
خالد عليان.
الحوثيون بين تحقيق المكاسب وحصد الخسائر في المشاورات القادمة 
خالد عليان.
محمد الصالحيبرنامج الاعمار السعودي.. سحابة تنمية وعطاء تخفف معاناة اليمنيين وتبدد مآسيهم
محمد الصالحي
عبدالفتاح الحكيميألحوثيون وهائل سعيد.. وعَشَم إبليس
عبدالفتاح الحكيمي
مشاهدة المزيد