‏ويل للعرب من شر قداقترب
بقلم/ مبخوت بن عبود الشريف
نشر منذ: 4 أشهر و 7 أيام
الأربعاء 25 أكتوبر-تشرين الأول 2023 05:07 م

الأحداث المتصاعدة في غزة تضعها بين أسوأ السيناريوهات واحسنها. 

السيناريو الأول :

هذا السيناريو اذا ما تحقق فلن يكون للعرب مستقبلًا على مدى قرنٍ من الزمن ويقوم على المعطيات التالية :

1/ بعد قمة العشرين في الهند ضغط بايدن لإنجاح الإتفاق على خط الحرير الهندي لأجل يكون بديلًا لخط الحرير الصينى ليربط شرق الكرة الارضية بغربها مرورًا بثلاث او أربع دول عربية منتهيًا على شاطي إسرائيل بالبحر الابيض المتوسط وتم له ذلك.

2/ هذا خط استراتيجي اقتصاديًا وسياسيًا وأمنيًا وسيدمج إسرائيل في البيت العربي ويغير الوضع الديموغرافي للشرق الاوسط.

3/ وجود مخاطر ومهددات تحول دون إنجاح خط الحرير منها اذرع إيران في المنطقة ولن تترك هذا المشروع العملاق يمر دون ان يكون لها نصيب منه.

4/ امريكا أعتبرت ماحدث يوم 7 اكتوبر فرصة للتخلص من إيران وأذرعهاوانجاز خط الحرير وحشدت جيوشها وبارجاتها وطائراتها وتريد تطويق إيران برًا وبحرًا وجوًا فإن تيسر لها ضربت ضربتها دون ترددت وان لم يتيسر انتقلت الى الخطة ب/ القايمة على الترغيب لإيران والمتمثل في

أ/ تخلي إيران عن أذرعها في المنطقة مقابل دور محوري لها في الشرق الاوسط تتقاسمه مع إسرائيل واميركا ويكون هذا المثلث هو الفاعل الحقيقي في المنطقة

ب/ وضع برتوكول او ميثاق شرف بين هذا المثلث يجرم ويحرم الاعتداء على أيي منهم وينظم العلاقات مستقبلًا .

ج/هناك توجه من القيادة الايرانية لإمكانية تحقيق هذا وتفادي المواجهة المباشرة بين إيران والولايات المتحدة الاميركية وتخليها عن أذرعها مقابل ضمانات عدم اعتداء عليها كما صرحت بذلك بعثتها في الأمم المتحدة.

د/ هذا السيناريو اذا تم تطبيق الخطة (ب) فسوف تصبح الدول الخليجية منزوعة السلاح و صناديق إيداع واستثمار كما سويسرى بعد الحرب العالمية الثانية. هذا على أحسن الأحوال وتكون إيران واميركا وإسرائيل حامية لأمن وإستقرار المنطقة !؟

السيناريو الثاني:

وهو أحسن السيناريوهات للعرب على مدى قرون طويلة والمتمثل في فشل الحملة الصهيونية الصليبية على غزة وإعادة الأقصى الشريف للحاضنة العربية والاسلامية وتكون الصولة والجولة لنا لان من حكم القدس سيحكم العالم والتاريخ القديم والحديث خير شاهد على ذلك أخيرًا.

موقف رئيس تركيا رجب طيب اردوغان اليوم ربما انه أستشعر هذه السيناريوهات وجعله يخرج بموقف قد يقلب المعادلة وفعلًا بدأت قواته مناورة في البحر الابيض المتوسط وهو البحر الذي بدأ يسخن بصورة متسارعة.