غزتنا عزتنا
بقلم/ زهور العجي
نشر منذ: 4 أشهر و 20 يوماً
الخميس 01 فبراير-شباط 2024 04:51 م

هل أخبروكم عن عزتكم أين ذهبت؟

هل شرحوا لكم عن جمعكم أين تشتت؟

هل وصلت لكم رسالة فلسطين ؟!

نعم سطرت غزة أحد المدن الفلسطينية أروع البطولات اللتي لم يكن من المتوقع هذا الصمووود الأسطوري والبطولي من شعبها ومقاومتها رغم خذلان كل العالم لها..

لم تكن غزة تنتضر نصراً من أحد بل تحملت على عاتقها حماية معتقد وهوية وثقافة هذه الأمة بأكملها!

لم يقدم للقضية الأولى سوى الإدانة والتصريحات اللتي تهب مع الرياح وكأنهم بذلك قد نصروا فلسطين وأولى القبلتين وثالث الحرمين وغزة العزة ولكنهم غير مدركين لخنوعهم وخضوعهم وخوفهم وضعفهم أمام الصهاينة المغتصبين المحتلين ،ونسوا أنهم شرذمة لايقاتلون إلا في قرى محصنة..

علمتنا غزة الدفاع عن الدين عن الكرامة عن الوطن عن الحرية عن الهوية،

أعادة لنا مجدنا وعزنا 

حققت من ينصرالله ينصره رغم ماضحوا به وماسيضحوا به فهذا ثمن لم ولن تدفعه لأجلها فقط بل لأجل الأمة العربية والإسلامية

رغم ذلك العرب والمسلمين لو أستطاعوا أن ينهضوا ويمسحوا الذل من على رؤوسهم لأنتصرت فلسطين ولتحررت الدول العربية قبل ذلك..

 

لأن فلسطين حرة وباقي العالم محتل.

وعد السيد سعيد فلسطين حرة عربية
وعد السيد سعيد
مشاهدة المزيد