وفاة ناشطة حقوقية إماراتية معارضة لبلادها بطريقة غريبة في لندن

الأحد 20 يونيو-حزيران 2021 الساعة 07 مساءً / مأرب برس - وكالات
عدد القراءات 4051

 

توفيت الناشطة الحقوقية الإماراتية آلاء الصديق، في حادث سير ببريطانيا، بحسب ما أعلن أفراد من أسرتها، ومعارضون إماراتيون.

وقال الأكاديمي الإماراتي أحمد الشيبة النعيمي، وهو معارض مقيم في لندن، إن آلاء قضت في حادث سير، دون كشف مزيد من التفاصيل.

وأكد الخبر عدد من أفراد أسرتها عبر يومياتهم في "إنستغرام".

وآلاء الصديق، هي شابة إماراتية مطلوبة لسلطات بلادها بسبب نشاطها الحقوقي الذي بدأ مع اعتقال والدها في العام 2012، ضمن ما يعرف بقضية "جمعية الإصلاح".

ومن المفترض أن تفرج السلطات الإماراتية عن الداعية محمد عبد الرزاق الصديق بعد شهور، حين يتم محكوميته بالسجن 10 سنوات، تليها مراقبة لمدة 3 سنوات خارج المعتقل.

وآلاء الصديق التي نشطت في المجال الحقوقي، وترأست منظمة "القسط" مؤخرا، تحدث عنها وزير خارجية قطر محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، في العام 2018، إذ كشف أن أبو ظبي طالبت الدوحة بتسليمها، بيد أن الأخيرة رفضت ذلك.

وغادرت الصديق قطر التي أقامت فيها مدة نحو لندن، لتحصل على اللجوء السياسي هناك.

يشار إلى أن السلطات الإماراتية سحبت جنسية الداعية الصديق، وعدد من أبنائه بمن فيهم آلاء.