آخر الاخبار

إسرائيل تطلب وساطة 4 دول في صفقة تبادل أسرى مع حماس من ضمنها قطر وتركيا فعل تشمل الفارين من سجن جلبوع المليشيات الإنقلابية في صنعاء تضاعف الجبايات وتعتقل تجاراً رفضوا التبرع وأرقام صادمة عن المبالغ المطلوبة تفاصيل معارك طاحنة في جبهات مأرب وشبوة وتكبد المليشيات خسائر بشرية ضخمة والجيش الوطني يعلن معركة الإسترداد والتحرير تقرير للأمم المتحدة تكشف من مصرع ألفي طفل جندهم الحوثي في حربه على مأرب وصول الدفعة الرابعة من المنحة النفطية السعودية إلى عدن وما زال الظلام يخيم على المنطقة الموت يفجع الشيخ ”حميد الأحمر“ وقيادات ”الشرعية“ يعزون ”علي محسن الأحمر“ يحيي قبائل مأرب ”الحرة“ ويقول ان المعركة ”مصيرية وجودية“ و”العرادة“ و”بن عزيز“ يؤكدان ”المضي على خطى الثوار الأحرار في مقاومة الكهنوت وحماية الجمهورية“ انهيار مستمر والسعودي يتجاوز الـ300.. آخر تحديثات أسعار صرف الريال اليمني في عدن صنعاء من الخطوط الأمامية لجبهة ”حريب“.. مسؤول عسكري يطمئن اليمنيين: ”مليشيا الحوثي في حالة ضعف وجثثها تملأ الشعاب والوديان ولن تطأ أرض مأرب“ الفنانة اليمنية سالي حماده تطلق تحذيرا عاجلا لكل متابعيها

الرئاسة التركية توجه تحذيرا ساخنا لفرنسا هو الاول من نوعه

السبت 24 يوليو-تموز 2021 الساعة 07 مساءً / مأرب برس - الأناضول
عدد القراءات 3036

حذر رئيس دائرة الاتصال بالرئاسة التركية، فخر الدين ألطون، السبت، من زيادة تهميش المسلمين في فرنسا، بعد إقرار قانون "مبادئ تعزيز احترام قيم الجمهورية".

وقال ألطون في تغريدة على تويتر إن "فرنسا تدعي أنها تقوم على مبادئ الحرية والمساواة والأخوة، لكنها تزيد من تدخلها في أسلوب حياة المجتمعات الدينية لديها عبر اعتماد برلمانها لقانون مبادئ تعزيز احترام قيم الجمهورية".

وأشار إلى أن "هذه الخطوة التي تهدف للسيطرة على المجتمعات الدينية، ستزيد من تهميش المسلمين".

ولفت ألطون إلى أن القانون "يتعارض تماما مع ما يسمى بمبادئ فرنسا، ويشرعن معاداة الإسلام، ويفرض قيودا على المجتمعات الدينية".

والجمعة، تبنت الجمعية الوطنية في فرنسا (البرلمان) بشكل نهائي مشروع قانون "مبادئ تعزيز احترام قيم الجمهورية" المثير للجدل، والذي جرى التعريف به أول مرة باسم "مكافحة الإسلام الانفصالي".

ويواجه القانون الذي أعدته حكومة الرئيس إيمانويل ماكرون، انتقادات من قبيل أنه يستهدف المسلمين في البلاد، ويكاد يفرض قيودا على كافة مناحي حياتهم، ويسعى لإظهار بعض الأمور التي تقع بشكل نادر وكأنها مشكلة مزمنة.

كما ينص على فرض رقابة على المساجد والجمعيات المسؤولة عن إدارتها، ومراقبة تمويل المنظمات المدنية التابعة للمسلمين، ويفرض قيودا على حرية تعليم الأسر أطفالها في المنازل، فضلا عن حظر ارتداء الحجاب في مؤسسات التعليم قبل الجامعي.