ترامب يعلق على وجود “وثائق نووية” في منزله عقب أيام من تفتيشه

الجمعة 12 أغسطس-آب 2022 الساعة 10 مساءً / مأرب برس - وكالات
عدد القراءات 2032

 

علق الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب على التقارير التي تحدثت عن أسباب اقتحام منزله من قبل عناصر مكتب “إف بي آي” والأنباء عن وجود تقارير ووثائق نووية في منزله.

ترامب ينفي وجود وثائق نووية

ووصف ترامب التقارير حول بحث مكتب التحقيقات الفيدرالي عن وثائق مرتبطة بالأسلحة النووية خلال مداهمته منزله بـ”الخدعة”.

وأضاف “نفس الأشخاص الفاسدين متورطون في الأمر”، دون أن يقدم أي دليل يدعم مزاعمه.

وكتب ترامب أيضا على “تروث سوشيال”: “لماذا لا يسمح مكتب التحقيقات بتفتيش المناطق في مار الاجو بحضور محامينا أو غيرهم؟”.

 

وكانت صحيفة “واشنطن بوست” قد ذكرت أن عناصر مكتب “إف بي آي” كانوا يبحثون عن وثائق مرتبطة بالأسلحة النووية بمنزل ترامب.

وأضافت الصحيفة أنه لم يتضح إن كان عناصر مكتب التحقيق الفيدرالي عثروا على هذه الوثائق في منزل ترامب بمنتجع مارا لاجو في بالم بيتش بولاية فلوريدا.

 

وطلبت وزارة العدل من قاض أمس الخميس بالكشف عن المذكرة التي قام مكتب التحقيقات “إف بي آي” بموجبها بتفتيش منزل ترامب بعدما وصف الرئيس الجمهوري السابق الأمر بأنه انتقام سياسي.

 

وجاء تفتيش منزله ضمن تحقيق فيما إذا كان ترامب قد نقل بشكل غير قانوني سجلات من البيت الأبيض عند مغادرته منصبه في يناير 2021، والتي تعتقد وزارة العدل أن بعضها سري.

وتعرضت وزارة العدل لانتقادات شديدة وتهديدات عبر الإنترنت هذا الأسبوع عقب التفتيش. واتهم أنصار ترامب وبعض زملائه الجمهوريين في واشنطن الديمقراطيين باستخدام مواقع المسؤولية كسلاح لاستهداف ترامب.