محافظ حضرموت يهاجم ''المنطقة العسكرية الأولى'' ويتحدث بعنصرية عن منتسبيها

الثلاثاء 24 يناير-كانون الثاني 2023 الساعة 03 مساءً / مأرب برس-متابعات
عدد القراءات 3174

هاجم محافظ محافظة حضرموت مبخوت بن ماضي قوات ومنتسبي المنطقة العسكرية الأولى (مقرها مدينة سيئون).

وقال المحافظ في تصريحات متلفزة إن غالبية منتسبي المنطقة هم من أبناء محافظات محتلة من قبل الحوثيين(في اشارة للمحافظات الشمالية)، مطالباً بإحلال أبناء حضرموت فيها.

فيما أشاد بدرو لواء بارشيد التابع للانتقالي وقال إنه تابع للمنطقة العسكرية الثانية وينضوي تحت إدارة النخبة الحضرمية.

تأتي تصريحات بن ماضي في وقت يواصل فيه المجلس الانتقالي المدعوم من الامارات التصعيد ضد قوات المنطقة العسكرية الأولى ومطالبته بطردها من حضرموت.

غير بعيد ناقش وزير الداخلية اللواء ركن إبراهيم حيدان مع محافظ حضرموت مبخوت بن ماضي، إجراءات تنفيذ توجيهات رئاسية بتجنيد ثلاثة آلاف من أبناء المحافظة، لتعزيز الأمن ومواجهة التحديات الأمنية.

وأكد بن ماضي خلال اتصال تلقاه من وزير الداخلية استعداده لتسهيل إجراءات التجنيد، وفق الإجراءات والمعايير المتبعة بالتنسيق المشترك مع الوزارة.

وتأتي هذه التطورات في ظل دعوات حلف القبائل لتجنيد عشرة آلاف فرد، ردا على تصعيد الانتقالي ودفعه بقوات إلى حضرموت، في إطار مساعيه لإخراج قوات المنطقة العسكرية الأولى من مديريات الوادي.