الكشف عن تفاصيل مباحثات أمريكية إيرانية غير مباشرة

السبت 18 مايو 2024 الساعة 10 صباحاً / مأرب برس_ وكالات
عدد القراءات 583

 

 قال موقع أكسيوس، إن مباحثات غير مباشرة جرت بين اثنين من كبار المسؤولين الأمريكيين ومسؤولين إيرانيين، لتجنب التصعيد في المنطقة.

وأوضح الموقع أن المحادثات شارك فيها، بريت ماكجورك مستشار الرئيس الأمريكي جو بايدن لشؤون الشرق الأوسط، وأبرام بالي القائم بأعمال المبعوث الأمريكي لإيران، وتعد أول جولة محادثات بين الولايات المتحدة وإيران منذ كانون ثان/ يناير الماضي.

ولفت إلى أن السبب وراء المحادثات بحث الرد الإيراني على الاحتلال، عقب قصف قنصلية طهران في دمشق، والتصعيد الذي جرى في المنطقة وسبل تفاديه مجددا.

 وكان ماكغورك والمبعوث الأمريكي لشؤون إيران أبرام بالي، تبادلا رسائل مع مسؤولين إيرانيين بواسطة عمانية، في نيسان/ أبريل الماضي.

وتناولت الرسائل مجموعة من القضايا، بما في ذلك البرنامج النووي الإيراني وهجمات الحوثيين على السفن الأمريكية في البحر الأحمر.

وقالت شبكة "سي إن إن" في حينه، إن هناك قنوات خلفية غير مباشرة مع إيران، لمحاولة ردع صراع أوسع في الشرق الأوسط، بينما كان وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن يسافر إلى المنطقة، حيث أوضح للقادة الذين التقى بهم أن الولايات المتحدة لا تريد أن ترى الصراع يتصاعد، ولا تنوي تصعيده