الوفد الحكومي يرد على ''مبادرة'' الحوثيين لاطلاق سراح 100 مختطف

السبت 25 مايو 2024 الساعة 02 مساءً / مأرب برس-غرفة الاخبار
عدد القراءات 1160

ارشيفية

أعلنت مليشيا الحوثي عن ما أسمته "مبادرة إنسانية تتضمن إطلاق 100 أسير"، اليوم السبت، من طرف واحد.

وقال رئيس وفد المليشيا المفاوض، عبد القادر المرتضى، أن توجيهات من زعيم جماعته قضت بالإفراج عن 100 مختطف من طرف واحد.

وتعليقا على هذه المبادرة اتهم وفد الحكومة المفاوض، مليشيا الحوثي بالتهرب من التزاماتها في ملف الأسرى والمختطفين

وقال الوفد الحكومي ان الخطوات الأولى في حلحلة ملف المختطفين والأسرى تبدأ بكشف المليشيا عن مصير المخفيين قسرا.

واتهم رئيس الوفد الحكومي المفاوض في ملف الأسرى والمختطفين،يحيى كزمان جماعة الحوثي بالتهرب من تنفيذ التزاماتها في ملف الأسرى والمختطفين.

وقال وفي تدوينة على منصة اكس ان مبادرة جماعة الحوثي بالإفراج عن 100 من أسرى الحكومة اليمنية المعترف بها مسرحيات مكشوفة ومفضوحة، وتهرب من التزاماتها في ملف الأسرى. 

واكد إن الجماعة تتهرب من تنفيذ التزاماتها في ملف المختطفين والأسرى، وتتجه نحو خلق مسرحيات مكشوفة ومفضوحة.

وأشار إلى أن جماعة الحوثي “تختطف المواطنين من منازلهم ومقرات أعمالهم ومن الجامعات والطرقات، وتستخدمهم وسيلة ضغط وابتزاز سياسي، مؤكدا أن الخطوات الأولى في حلحلة الملف تبدأ بالكشف عن مصير المخفيين قسرًا. 

وسبق أن أقرت مليشيا الحوثي ضمنيا بعرقلة مفاوضات ملف الأسرى والمختطفين في الأردن، بعد اتهام الوفد الحكومي لها بذلك.

وقال رئيس وفد مليشيا الحوثي المفاوض: "ليس لدينا مانع من حضور أي جولة مفاوضات على ملف الأسرى إذا حصلنا على ضمانات من الأمم المتحدة بتنفيذ الاتفاقيات السابقة، التي تمت برعايتها".

وتحدث بأن مراكمة الاتفاقيات دون تنفيذ يعقِّد الملف، ويزيد من معاناة الأسرى من الجانبين، على حد زعمه.

ونفذ الطرفان عدة صفقات لتبادل الأسرى، بجهود محلية وأممية، إذ قدّم الجانبان، خلال مشاورات برعاية أممية في السويد عام 2018، قوائم تضم أسماء ما يزيد عن 15 ألف أسير ومعتقل ومختطف.

وكانت آخر مرة أفرج فيها الحوثيون عن أسرى ومختطفين في أبريل 2023، عندما جرت مبادلة 250 حوثيا مقابل 70 فردا من قوات الجيش.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن