بأي ذنب يقتل المصريين
نشر منذ: 8 سنوات و 3 أشهر و 15 يوماً
الأربعاء 14 أغسطس-آب 2013 05:41 م
لا ذنب للمصريين الاحرار الشرفاء ان يقتلوا وتسفك دمائهم بالشوارع الا انهم ابوا العيش احرار ولا ذنب لهم الا انهم مسلمين مؤمنين اسأل الله لهم الثبات على الحق ، لا ذنب لهم الا انهم يحملون قيم الاسلام الحقيقية ويلتزمون بتعاليمه ونواهيه وفرائضه ، لا ذنب لهم الا انهم اختاروا طريق الحياة بحرية والعيش بكرامة.
كل الذنب الذي اقترفه احرار مصر انهم رفضوا بيع ضمائرهم بدراهم قليلة وبخسة وقاموا مغامرة الانقلاب والاستيلاء والسيطرة على ارادة المصريين.
اليوم مصر تشهد معركة بشعة بحق الانسانية وبحق الادمية وبحق الاسلام لان من بقتلون اليوم هم من يحملون لواء الاسلام عقيدة وسلوك.
يقوم جيش الانقلابيين واجهزتهم الامنية بالفتك المبالغ فيه بحق الابرياء وبشكل جنوني وبدون ادنى مسئولية اخلاقية او ضمير ، القوة بكامل عتادها والياتها تتجمهر وتفتك بالمعتصمين الابرياء وتقتل النساء والاطفال والشيوخ والسلميين.
الخوف والرعب وخيانة المسئولية المهنية والاخلاقية يسيطر على قرار قادة الانقلاب لتنفيذ شروط العقد الذي دفع من اجله خونة وقادة الخليج العربي مليارات للقضاء على شيئ له صلة او صفة بالاسلام.
اجهزة القتل في مصر تمنع سيارات الاسعاف من الدخول الى ارض المجازر لاسعاف من تبقى فيهم روح ويمنعون الدواء والماء وكل وسائل البقاء احياء.
ما يجري اليوم في مصر معركة بين الاحرار وعبيد البيادات وخونة الاوطان والعهود ، الانقلابيين يسكبون كل احقاد الخونة والاعداء والمتأمرين على الاسلام والمسلمين ويقومون بتنفيذ مهمة الابادة بالنيابة.
اليوم احرار مصر وابطالها يقدمون ابنائهم فداء لمصر حيث تم الاعلان عن استشهاد ابنة المهندس خيرت الشاطر حفصة الشاطر وابنة الدكتور محمد البلتاجي التي أصيبت قبل ساعات في ظهرها وبطنها وابنة الدكتور احمد عبد العزيز واخرون لم يتم الاعلان عنهم فهذه البطولة وهذا هو الوفاء .
انا اكتب هذا والاخبار تشير الى حوالي ثلاثة الف شهيد والاف الجرحى مهما كان فالعدد في يوم واحد يعد سابقة في القتل والابادة.
ورغم هذا العدد الكبير من الضحايا الا ان العالم صامت صامت وانا دائما لا انتظر موقف من الدول التي لها صلات معينة بالعداء للاسلام والاسلاميين ولاعتب عليهم او هلى شعوبهم رغم ان شعوب هذه الدول هم السباقين في الادانة والعتب الكبير هو على حكام وشعوب العالم العربي و الاسلامي الذي تجمعنا بهم روابط العقيدة والاخاء وخاصة شعوب الخليج.
دول العالم الاسلامي 52 دولة ضمن مؤتمر منظمة المؤتمر الاسلامي الذي تسيطر عليه عائلة ال سعود وتتحكم بقراراته وسياساته هذا المؤتمر والدول الاعضاء فيه كالاصنام واشد وفي كل موقف وفي كل ازمة تتعرض لها شعوب العالم الاسلامي يصمت وكأنه غير موجود.
نكبة العالم الاسلامي وشعوب المسلمين تكمن في ان عائلة ال سعود هي من تسيطر على الاحداث في هذه الدول وهي من تدفع الاموال لتحمي الطغاة والجبارين وكل اعداء الاسلام والمسلمين.
عداء ال سعود وباقي حكام الخليج للاخوان المسلمين هو عداء للاسلام الحقيقي فهم لا يرغبون بوجود جماعة تحمل الاسلام فهما وسلوكا وتربية ورغبة هذه العائلة وباقي حكام الخليج بوجود جماعات تحمل الاسلام على طريق الدروشة وهذه الرغبة لا علاقة للعرب والمسلمين بها وهي رغبة يهودية صهيونية صليبية لان هؤلاء هم من يرغبون بهذا النوع من الاسلام.
ان الجرح الدامي في مصر اليوم لعنة على كل حكام وشعوب العرب والمسلمين ولعنة وعار على حكام وشعوب الخليج بشكل خاص نظرا لصلتهم بالمؤامرة وتمويلها وسكوت هذه الشعوب على هؤلاء الحكام البغاة الطغاة.
اذا لم تتحرك شعوب الخليح وتنتفض على حكامها فلا داعي ان نتعب انفسنا ونتوهم ان هناك شعب في الخليج ومع هذا املي كبير بان هناك احرار ودعاة اقوياء وان كانوا مضطهدين وقليلين ولكن اصواتهم سترفع وسيسمعها العالم ..نريدها عاجلا لا اجلا.
اخيرا شكر لموقف رجب طيب اردوغان وشكرا لكل من يساهم في مناصرة الاحرار وقبحا لكل من يؤيد ويدعم ويناصر القتلة والخونة على سفك الدماء وقتل الابرياء.
اللهم انصر الحق واهله وانصر المصريين الاحرار واحقن دمائهم انك على كل شيئ قدير.