يا عدن .....يا زهرة المدائن اليمنية.....عذرا
بقلم/ توفيق الحميدي .
نشر منذ: 7 سنوات و 8 أشهر و 25 يوماً
الخميس 07 مايو 2015 06:38 م

*عدن

يا مدينة الرجال والحضارة والمقاومة و ..

يا محراب التعايش ومعبد يحثو التاريخ علي ركبتيه امام جلالك ...

تحتار لغة الكلام امام حضورك المدني الاسطوري في وجه برابرة الكهوف ...

وتعجز كل اساليب اللغة عن وصف بطولات شبابك الاطهار ونقاء اطفالك ونساءك

عدن *

يظل اسمك الثلاثي هوية وعنوان متجرد من الزمان وبوصلة تشدنا اليك ...

اليوم يا ايتها النائمة في دعه مدثرة بدفء البحر المفتوح تخجلينا وتعري عجزنا ...

بالأمس قصدناك في اعيادنا لنروح عن انفسنا واليوم يقصدك الاوباش ليقلقوا هدؤك ويختطفوا مدينتك ...

شبابك المقاوم اليوم يكتب معلقة المستقبل بدمة ويرسم ملامح حلم الربيع بإرادته ..

عدن هل تسمعينني ام ان اصوات القذائف تصم اذنيك وغدر الرصاص تشغلك بجروحك

وتوحش الاوباش والقرود يحول بيننا وبينك

القرود القادمون من كهوف الجبال نفوسهم الممسوخة المتحولة عن ادميتها تعتدي علي كل جميل

افعالهم التترية لا تتورع عن ارتكاب مجازر ضد الانسانية البراءة

*عدن

يا متعة التعايش ودهشة التنوع ..هلاك يعانق الصليب بوأم ..والنار تجاور الماء بسكون ...

وارادة التحرر والاستقلال وعلم الجنوب العربي كما يطلق علية يزاحم علم دولة الوحدة

بساطتك تجبرنا علي ان نتخلى عن كل ماله صله بالهمجية وفقدان ادميتنا ...

تشعرينا بإنسانيتك المجردة بلا سلاح او زحمة حرس ..

الامان تفوح رائحته من كل زاويك التاريخية المعتقة ...أمان يلفك ويطوقك كذراعي ام حانية ..

لست محتاجا للالتفات للوراء بقلق ...وتلزمك ابتسامة الناس المنتمية لعالم المحترمين ...

*عدن

فجعتنا نازية الحق الالهي القادمة من كهوف التاريخ البشر

وعصا خرافات الاصطفاء في يد فتي منحرف مأفون السلوك خرف العقل ومشوه النفس ...

انها فتوي التكفير لعبدالله بن حمزة تجسد بصورة قذرة ضد مدني عدن وعزاله

لعنة التدين المنحرف عندما تخول مجموعة من البشر الي قطعان متوحشة فاقدة للإنسانية

تقتل لأجل ارضاء شهوة السيد واشباع شهوة الاصطفاء

احراق عمران عدن العامرة واغراق العزل من اهلهل في البحر أمر مبرر لمن انحرفت نفوسهم وتشوهه معتقداتهم

*عدن

اصوات الجهاد وتكبير المساجد ولوعة الامهات تملأ شوارعك ورائحة الرجال في ازقتك تملأ صدور المقاومة ..

ستنتصرين بروحك الجديدة المحررة من قاذوراتنا السياسية والنقية من وحل مصالحنا الانانية ..

عدن سيكتب التاريخ بأنك المدينة التي اختزل العالم فيها حكاية مدينته ومقاومته

ستنتصرين بشبابك الاطهار ...ستنتصرون ورب الكعبة

وستذيقين قاذورات الاستكبار في حواريك وشوارعك الهوان والذل ...

ستحيرين فيل غرورهم وستمطريهم كطيور الابابيل بأحجار زوال السجين

عدن روح ايها الخُشب المحنطة ..لا تموت ولا تندثر ..اطفالها الشهداء عار في وجه العالم ودماء النساء الثكالى تصرخ ستبدد غيكم

.سلام عليك في الاولين ....والخالدين............