سر ازدياد القتل والإغتيالات
بقلم/ عصام عبدالله الحجري
نشر منذ: 8 سنوات و 11 شهراً و 26 يوماً
الإثنين 27 مايو 2013 03:40 م

تتصدر وسائل إعلامنا منذ بدء الحوار الوطني أخبار أعضاء مؤتمر الحوار والنتائج الإيجابية التي توصلت إليها الفرق التسعة لحل المشاكل المترسبة من العهد السابق، والتخطيط للمستقبل وتطوير البلد في مختلف المجالات، ورسم خارطة للدولة المدنية المنشودة والتي يصبو إليها الشعب اليمني العظيم،فتشعر وانت تقرأ هذه الأخبار ،بشيء من الراحة، وبينما أنت كذلك ، إذ بعينيك تضل الطريق إلى أخبار الجرائم والاغتيالات والقتل بدم بارد في نفس الزمان وذات المكان وكأنك في حلم جميل يقطعه كابوس مرعب ، ثم تتابع بعدها أخبار الشجب والاستنكار والترحم على الشهداء ، ثم توجيه رئيس الجمهورية بتشكيل لجنة تحقيق والتوجيه بالقبض على الجناة ، ثم النسيان إلى أن تأتي جريمة أخرى تتصدر المشهد اليمني بعد تسجيل الجريمة الأولى ضد مجهول لدرجة أنك تشعر أنك تعاني من "إنفصام في الشخصية "، فتجد المسؤول يخرج  على وسائل الإعلام ، ويقول هناك تخريب وهناك من يخطط وينفذ خططاً لإجهاض عملية التغيير وهناك من يستهدف مصالح الشعب اليمني ، وعندما تسأله من هو أو من هم فالإجابات جاهزة لديهم  (لا أعلم – كل الناس عارفة – هذه ليست مهمتي ) وكأن هناك شبحاً لا يُرى؛ يخطف الأرواح وهذا المسؤول لايجرؤ أن يدلي أو يصرح بأية معلومة خوفاً أن يكون هو الضحية التالية ، وهنا تكمن المشكلة فكل هذا يزيد من شهية المجرمين في استمرارهم بالقتل ويفتح شهية المخربين في تكرار تخريبهم ، فلم نسمع أبداً عن مجرم أُلقي عليه القبض أو قاتلٍ حُكم عليه فارتدع البقية، ... لنكن على درجة عالية من الشفافية ...لن يصلح أي عمل تنموي في اليمن إلا إذا تحقق الأمن وانتشر الأمان ، فالمجرم يجب أن يُضرب بيد من حديد ليستتب الأمن ، نريد أن نرى يد الرئيس الحديدية التي لو خرجت ستتلاشى الأيدي الآثمة.

لقد واجه الشعب اليمني أياما عصيبة في بداية الثورة إلى أن جاء الفرج من الله في جمعة الكرامة وأنهار عرش الفساد ، فمهما اشتدت الخطوب ، فسيزول ظلام الإستبداد وستشرق شموس الحرية ، وسيأتي اليوم الذي سيتمتع فيه الشعب اليمني بالأمن والأمان الذي يتمتع به المجرمون والقتلة.

عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
د.أحمد عبيد بن دغرالدولة الاتحادية مرة أخرى
د.أحمد عبيد بن دغر
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
حمزة الجبيحي
تعز.. بين مطرقة المجتمع الدولى وسندان مليشيات الحوثي!!
حمزة الجبيحي
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
يحيى الثلايا
قبائل همدان والثورة ضد أكذوبة جنة علي..!
يحيى الثلايا
كتابات
هاني غيلان عبد القادرما بعد التقسيم
هاني غيلان عبد القادر
خالد الرويشانوحتى تضحك أنت أيضا !
خالد الرويشان
مشاهدة المزيد