آخر الاخبار

مسئول سعودي يتحدث عن شرط اساسي لانهاء معاناة اليمنيين دولة عربية تضع شرطا مقابل التطبيع مع اسرائيل والصفقة تتم في الامارات انفصال احد الانابيب المتصلة بـ «صافر» وخطر محدق بعد اكتشاف «بقعة نفطية» مسؤول وقيادي بارز في الحكومة الشرعية:الإمارات تريد أن تصبح عظمى على حسابنا وندعو التحالف لمغادرة اليمن فوراً الرئيس الأمريكي ترامب يرفض التعهد بتسليم السلطة في حال خسر الإنتخابات زعيم عربي أمام الجمعية العامة: حق الفلسطينيين في إقامة دولة عاصمتها القدس غير قابل للتصرف أو المساومة تعرف بالصورة...المملكة العربية السعودية تبلغ الأمم المتحدة رسمياً برصد بقعة نفطية قرب خزان صافر بعد تقدم قوات الشرعية في مأرب ...الخارجية الأمريكية تدعوا إلى وقف المواجهات فوراً لدواعي إنسانية تطورات هي الأخطر.. شركات إماراتية تتعاقد مع مؤسسات إسرائيلية داعمة للإستيطان في فلسطين في تطور ينذر بكارثة إنسانية ....الأمم المتحدة تعلن عن إغلاق 15 برنامجاً إغاثياً في اليمن

أسدٌ ونعامة !
بقلم/ د: محمد الظاهري
نشر منذ: 7 سنوات و شهر
الجمعة 23 أغسطس-آب 2013 08:50 م

كثيرٌ مِن جيوش (أقصد مليشيات) الحكام العرب , ما انفكت تقهر مواطنيها , وتقتل شعوبها , بأسلحة مستوردة , ومحلية في آن !

ثم تجد من يردد على مسامعك :

• الشرطة في خدمة الشعب !

• الجيش للحرب والإعمار !

• حُماة الوطن !

للأسف (جيوشنا) مازالت تقهر شعوبنا , ولا تحارب أعداءنا , بل إنها قد فرطت بسيادة أوطاننا , واستقلال دولنا !

وإنْ حاربت ؛ فإنها تحاربنا وتقتلنا ! ومن ثّم تتحول إلى شرطةٍ لقمع الشعب , وجيشٍ للقهر , وتقصير للأعمار بدلاً من البناء والإعمار !

آهٍ : هاهو الطاغية بشار (الأسد) , يواصل جرائمه بحق شعبه , بينما يقوم بدور(النعامة) تجاه العدو الصهيوني , الغاصب للأرض والعِرض !

صدق القائل : أسدٌ عليّ وفي الحروب نعامةٌ !!

قلت , وأقول دون كللٍ أو ملل : مازلنا بحاجة لجيوش أوطان لا مليشيات حكام !