جمعة الكرامة وإسقاط صعدة!
بقلم/ يحي الثلايا
نشر منذ: شهرين و 30 يوماً
الثلاثاء 19 مارس - آذار 2019 07:06 م
 

كتبت منشورا عن تزامن جريمة مذبحة جمعة الكرامة البشعة مع تسليم مدينة صعدة للحوثي في مارس 2011م بعد صمودها بوجه نسخة الامامة الجديدة منذ عام 2004م.

تقافز الى المنشور كثيرون ممن حن في عروقهم حليب المرحوم للتبرير ولكن لم يستخدموا في تبريرهم الا تلك الاساليب التي يكررونها من 2011م.

ومع ان كل المعلقين المبرراتية تناسوا بشاعة جمعة الكرامة والحديث عنها واقتصر حديثهم عن محاولة تبرئة صالح وإلقاء اللوم على اخرين او اشراكهم في الاثم فقد كان خطابهم باهتا ولم يحمل جديد.

بعضهم قفز لتذكيرنا بقول الشيخ حميد الاحمر في مقابلة تليفزيونية أن صعدة عادت لحضن الدولة وبعضهم ذكّرنا أن الفريق علي محسن الاحمر كان قائدا للمنطقة العسكرية الشمالية الغربية وصعدة ضمن اختصاصها العسكري، والفريق الثالث قالها بالنسخة القديمة جدا : كل شي سببه الاصلاح وعلي محسن.

طيب ياحبوبين احنا في 2018م مفروض انكم طورتم خطابكم بعد 7 سنوات.

الإصلاح انتم اكثر من غيركم يقول ان صعدة لا حضور فيها لحزب الإصلاح وبالتالي سقطت ذريعتكم.

اما التصريح الذي قاله حميد الاحمر في عام 2013 او 12م فهو اتى بعد عام على سقوط المدينة بيد الحوثي، يعني مش تصريح حميد الذي اسقطها، وطيلة تلك الفترة لم تقطع حكومة المرحوم وخزانته اي مخصصات مالية او رواتب او موازنة عن دولة الحوثي المستقلة في صعدة، بينما اوقفت كل شيء في الجوف، وحين قرر صخر الوجيه وزير المالية لاحقا ان يربط صرف موازنة صعدة بتوريد ايرادات التأمينات والرسوم ثارت ثورة المتحالف الحقيقي مع الحوثي واتمنى تنغبشوا في اداء تلك الفترة ليتبين لكم.

اذا كانت كلمة لحميد الاحمر في السعيدة قالها بعد عام من حكم الحوثي لصعدة هي سبب سقوط صعدة فكيف تدافعوا عن المرحوم وتصريحاته واتصالاته بالبخيتي وابو راس والمشرقي ايام اسقاط حوث عمران والعاصمة واجتياح تعز وعدن ومحاصرة مارب وكل ماتعرفون وتزعمون انه مجرد مظلوم وصاحب رأي وليس زعيم وصاحب سلطة ؟!

هل تتذكروا نصيحته للبخيتي: قل لهم يحاصروا عبدربه، وتوجيهه لابو راس: غلقوا المطارات ولا يسافر واحد، وتهديده للحليلي وصاحب ابين انه سيرجعهم بطون امهاتهم في اتصاله مع كهلان ووصفه للقشيبي بالكلب الاعرج في اتصاله بالمشرقي وكل ذلك قبل وقوع الجرائم التي لحقت بالبلاد.

يا إما كل التصريحات حجة او بلاش الفضايح.

بقينا أمام ذريعة الفريق علي محسن الاحمر باعتباره قائد المنطقة التي صعدة ضمن نطاق اختصاصها، إن كان في قولكم وجاهة عن الوية الفرقة فهناك سؤال وجيه ايضا: اين دور المحافظ والوكلاء ومدراء العموم والامن العام والمركزي والسياسي والقومي والبنك المركزي ووالوية الحرس الجمهوري وحرس الحدود وكتائب المجاميع وهل كان لهم موقف علما بانهم جميعا معينون من صالح واولاده ولا يتبعون محسن؟!

لم يهرب من هؤلاء غير طه هاجر والبقية تعايشوا مع سلطة الحوثي ومناع، ولاحقا انتقل الحوثي الى حاشد وعمران وصنعاء ليقتحم وينهب معسكرات محسن ومنازل الاحمر ودولة هادي ومقرات الاصلاح وحليفه الفاعل الاكبر صالح ذاته فكيف تزعمون ذلك!!

 

اذا كانت تبعية ألوية معينة في صعدة لقيادة الفرقة يجعلكم تجزمون بأن علي محسن مسؤولا حتى عن خيانات رب حليبكم فهذا يعني اقرار منكم بان حروب صعدة ضد الحوثي ومافي صعدة من انجازات ومكاسب وطنية يعود فضلها لعلي محسن وليس لصالح الذي تقولون انه حاربهم ست حروب وتحاولوا نسيان آثامه بمبرر ان لديه خبرة سابقة.

هناك أمر مهم ايضا، لم يصدر عن صالح باعتباره رئيس جمهورية وحكومته وكل مؤسساته ووسائل إعلامه على كثرتها أي تعليق على تسليم صعدة واتحداكم ان تاتوا من إرشيفه بموقف او حتى اتهام لعلي محسن او لأصحاب الحي المجاور كما صنع مساء جمعة الكرامة البشعة.

إذا قبلنا تبريراتكم الهشة هذه فكل اتهاماتكم لرئيس الجمهورية هادي بتسليم صنعاء وتخليه عن حمايتها حين اقتحمها الحوثي وصالح في 2014 ستصبح كاذبة ومجرد ترقيع لوجه صالح الذي اقتحمها اساسا !!

لا نبرر للإصلاح او فبراير ولا نزعم ان هادي أو محسن أو حميد وكل البشر منزهون من الخطأ، كل اولئك ارتكبوا ويرتكبوا اخطاء وكل الاحداث بحاجة لتقويم ومراجعات، الا صالح وضفعاته تمنحونها العصمة والقداسة رغم انها اوردته شر المصارع ولم تسعفوه بغير الكلام.

إن كانت قيادة علي محسن للفرقة تجعله مسؤولا عن سقوط صعدة بيد الحوثي فإن قائد الحرس الجمهوري أحمد بن المرحوم وقائد حراسته الخاصة طارق ابن اخوه ومخابراته عمار الصنو هم من نفذ حادثة النهدين وسيكون طارق وحده هو من قتل عمه في ديسمبر الماضي وسلمه للحوثيين في بطانية حمراء لم يوضح بعدها حتى للاعلام ماذا لحق بعمه المغدور وماهو ثمن مقتله.

وبما ان المنشور اساسا كان عن مجزرة جمعة الكرامة البشعة ولم تعلقوا عنه، اقسم بالله لو تحدثتم عنها لقلتم قتلوا انفسهم او قتلهم أصحاب الحي المجاور فهل لكم ان تفيقوا من غفلتكم وتدركوا ان الدماء والارواح ليست وسيلة مزايدات وكسب سياسي !!.

إن كان باعثكم هو الحقيقة فاقبلوها كلها وقد يغنيكم فيها العودة إلى جسارة وتجرد أستاذنا غائب حواس ، ابن صعدة ووالد الحقيقة ولسان الجمهورية المبين.

وان كان يدفعكم الحليب فلا نرتجي ممن رضعوا السحت انصاف.

وان إيماننا بالله وعدالته وانصافه تجعلنا على يقين ان بشاعة مجزرة جمعة الكرامة وسوء وانتكاس النفسيات التي خططت لها ونفذتها كفيلة بكشف المستور وفضح الزيف، ومامن ظالم الا سيبلى بأظلم

عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
د.كمال بن محمد البعدانيالحقيقة التي يجب ان يعرفها الجميع
د.كمال بن محمد البعداني
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
ياسين التميمي
الحماقة إلى أين تقود عدن الانقلاب
ياسين التميمي
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
مشاري الذايدي
أرجيلة «حزب الله» وجمر إيران!
مشاري الذايدي
كتابات
إحسان الفقيهمذبحة الساجدين
إحسان الفقيه
مشاهدة المزيد