تكذيب التكذيب
بقلم/ عبد الرزاق الجمل
نشر منذ: 9 سنوات و 4 أشهر و 16 يوماً
الثلاثاء 12 أكتوبر-تشرين الأول 2010 06:25 م

"إنهم لا يكذبون، لأن من السهل اكتشاف الكذب، وإذا فعلوا فسيختارون الكذب الذي لا يمكن اكتشافه إلا بعد انتهاء الحرب".. (صحافي أمريكي يتحدث عن حكومتي بوش وبلير)..

لكم أن تقارنوا الآن بين ما جاء في حوار الدكتور "أبو بكر القربي" مع صحيفة الحياة اللندنية وبين توضيح وزارة الخارجية الذي جاء بعد الحوار بأسبوع..

الحياة اللندنية: وهل الغارات الأميركية التي تحدث ناجعة.؟..

القربي: أولاً، الضربات الأميركية توقفت منذ كانون الأول (ديسمبر) الماضي، لأن الحكومة اليمنية أكدت أن هذه الضربات لم تأت بنتائج. ومكافحة «القاعدة» هي مسؤولية الأجهزة الأمنية وقوات مكافحة الإرهاب في اليمن، ومن يريدون أن يجعلوا معركتنا ناجعة، فعليهم أن يدعموا أجهزة الأمن اليمنية لوجستياً وتدريبياً... إلخ..

وكالة سبأ: "أوضح مصدر مسئول في الخارجية اليمنية حقيقة ما جاء في تصريح وزير الخارجية الدكتور/أبو بكر القربي المنشور في صحيفة الحياة في عددها (17345) الصادر في 30 سبتمبر حول الغارات الأمريكية..

وقال المصدر لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) :"إن ما أشار إليه وزير الخارجية هو أن الدعم الاستخباراتي المقدم إلى الحكومة اليمنية لتوجيه ضرباتها نحو القاعدة هو الذي توقف منذ ديسمبر الماضي حيث ثبت عدم دقة المعلومات المتوفرة عبر الطائرات الاستكشافية"..

واضح تماما أن تصريح الدكتور القربي لصحيفة الحياة اللندنية لا يحتمل توضيح المصدر المسئول في وزارة الخارجية. لا يحتمل أي توضيح على الإطلاق، وكان على الحكومة اليمنية، إن كان قد أزعجها الأمر، أن تكذِّب كلام القربي بدلا من توضيحه. التكذيب أرحم من هذا التوضيح بكثير..

لنفترض أن توضيح المصدر المسئول في وزارة الخارجية لتصريح الدكتور القربي، صحيح، لكن ما هو توضيحهم للتالي:

أقرت الولايات المتحدة الأمريكية بالغارة التي استهدفت الحارثي، وبالغارة التي استهدفت الشبواني، وبالغارة التي استهدفت القاعدة في المعجلة وراح ضحيتها العشرات من النساء والأطفال..ما الغارات التي لم تقم بها أمريكا إذن..؟!!!..

أيضا.. قول القربي إن الغارات الأمريكية توقفت في "ديسمبر" الماضي، يؤكد أن الولايات المتحدة تقوم بغارات على الأراضي اليمنية فعلا، لأنه علل توقفها بقوله "الحكومة اليمنية أكدت أن الضربات الأمريكية لم تأت بنتائج" و "لم تأت بنتائج" = الخطأ الذي وقع في "حادثة المعجلة الشهيرة" بمحافظة لحج، والتي كانت في شهر "ديسمبر" الماضي. الشهر الذي توقفت فيه الضربات الأمريكية عديمة النفع، بحسب كلام الدكتور القربي حفظه الله..

يبقى سؤال مهم: تأكيد الحكومة اليمنية بأن الضربات الأمريكية لم تأتِ بنتائج، هل يعني أنها توقفتْ أو ستتوقف..؟!!.. في الغارة التي استهدفت الشيخ جابر الشبواني، إجابة واضحة على هذا السؤال، لأن أمريكا اعترفت بها، ولأنها جاءت بعد شهر "ديسمبر" الذي توقفت فيه الغارات الأمريكية، بحسب كلام الدكتور القربي أيضا..

بالعودة إلى عبارة الصحافي الأمريكي في بداية المقال.. أعتقد أن الحكومة اليمنية لا تكذب الكذب الذي ينكشف على المدى القريب أو البعيد، إنها تمارسه مكشوفا جاهزا.

*الناس

عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
محمد كريشان
ليتك لم تفعلها يا قاسم سليماني!
محمد كريشان
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
أ د منصور عزيز الزنداني
كورونا يقترب من اليمن ..
أ د منصور عزيز الزنداني
كتابات
د. حسن شمساننحو يمن بلا جبال
د. حسن شمسان
ابو الحسنين محسن معيضجنوبي وافتخر 2
ابو الحسنين محسن معيض
مشاهدة المزيد